احصلي على بشرة بيضاء بمواد طبيعية

صورة تعبيرية
غزة-إسطنبول/ "خاص فلسطين"

وإن كانت البشرة السمراء والبيضاء جميلتين، يبقى للأذواق دورها في تفضيل لون بشرةٍ عن أخرى، فتميل بعض النساء السمراوات لتفتيح لون بشرتِهنّ وإكسابها شيئًا من البياض.

أخصائية التجميل الدكتور سندس عمر تفرق مبدئيًا بين التفتيح والتبييض في حديثها لفلسطين فتقول: "ماسكات" التفتيح هي تلك "الماسكات" التي تستخدم لإعادة لون البشرة إلى طبيعته بعد أن تصاب بالبهتان مثلًا أو النمش أو البقع أو الهالات السوداء أو الكلف والبثور.. إلخ والتي تتعرض لها البشرة لظروف معينة، أما ماسكات التبييض فهي تلك التي تغير لون البشرة وتُكسبه لونًا أفتح بنسبة درجتين أو ثلاث فقط دون استخدام المواد الكيميائية".

وتوضح د. عمر أن تبييض البشرة لا يمكن أن يتم إلا في حالة البشرة المتوازنة التي لا تفتقر للفيتامينات أو تعاني من مشاكل صحية ما.

ومن أجل تحقيق ذلك التوازن الصحي، تقول: "لا بد من ممارسة الرياضة لمنع خمول الخلايا، وزيادة شرب الماء دومًا، ويمكن شرب ماء الرز المنقوع سواء مع سكر أو عسل أو من دونهما لثلاث مرات يوميًا فهو مهم للغاية لإعادة توازن صحة الجسم".

وتضيف: "وكذلك الحليب مع العسل، ناهيك بشرب العصائر الحمراء وأهمّها الرمّان فهو يجلي وينقي البشرة من الشوائب".

وتبين أخصائية التجميل أن النتيجة المطلوبة لن تحدث قبل 3 أشهر حتى 6 أشهر.

وتقدّم د. عمر "ماسك" طبيعيًا للسيدات اللواتي يرغبن في الحصول على بشرةٍ بيضاء توضحها في التالي:

ملعقة كبيرة من الأرز المطحون، ملعقة صغيرة من العسل، ملعقة صغيرة من الزبادي، نقطتان أو ثلاث من الليمون، ويمكن إضافة ملعقة من نشا الذرة،فيأخذ شكلا كريمياً، ويمكن أن يتم وضعه في الثلاجة لمدة أسبوع ويتم وضعه على الوجه وحول العينين تحديدًا يوميًا لمدة 40 دقيقة.

ملعقة كبيرة أرز مطحون، ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند، يتم وضعهما على البشرة خاصة الوجه والرقبة والكفين، ثم يتم الفرك بشكل دائري لمدة تقارب العشر دقائق أو أقل بقليل، ويمكن استخدام زيت جوز اللوز المر بديلا عن جوز الهند من أجل تقشير البشرة.

مواضيع متعلقة: