​الاحتلال يغلق الضفة وغزة بذريعة "الأعياد اليهودية"

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، فرض طوق ٍ عسكري على الضفة الغربية وقطاع غزة، بدءاً من منتصف ليلة أمس السبت، وحتى يوم الثلاثاء القادم، بذريعة الأعياد اليهودية.

وبحسب بيان للاحتلال، فإنه سيتم فرض الطوق بذريعة "عيد رأس السنة اليهودية" منذ منتصف ليل السبت/ الأحد (8 سبتمبر) وحتى منتصف ليل الثلاثاء/ الأربعاء (11 سبتمبر).

ومنذ منتصف ليل الاثنين/الثلاثاء (17 سبتمبر)، سيُفرض الطوق مجدداً وسيتم رفعه في منتصف ليل الأربعاء/ الخميس (19 سبتمبر) بذريعة ما يسمى بـ"عيد الغفران".

وسيفرض الطوق أيضاً من منتصف ليل السبت/الأحد (22 سبتمبر) وحتى يوم الاثنين الأول من أكتوبر، بذريعة ما يسمى بـ"عيد العرش".

وقال جيش الاحتلال في بيانه: "سيتم (خلال الأيام المذكورة) حظر دخول أو خروج الفلسطينيين من وإلى الضفة الغربية أو عن طريق معابر غزة، خلال الأيام المذكورة، بالإضافة إلى منع حملة التصاريح من دخول (إسرائيل).