الأرق.. عندما يهجرك النوم

مواقع الكترونية - فلسطين أون لاين

يعرف الأرق بأنه معاناة الشخص من مشاكل وصعوبات في النوم بشكل مستمر، وهو أمر يؤثر على حياة الشخص ونوعيتها وعلى صحته.

ويحتاج البالغون من 7 إلى 9 ساعات من النوم يوميا، والأطفال من 9 إلى 13 ساعة، والرضع من 12 إلى 17 ساعة، وفقا لخدمات الصحة الوطنية البريطانية. لكن البعض يعاني من عدم أخذ كفايتهم من النوم أصلا لأسباب منها الأرق.

ومن علامات الأرق:

  • صعوبة في الخلود للنوم.
  • الاستيقاظ مرات عدة أثناء الليل.
  • التأخر في النوم ليلا.
  • الاستيقاظ مبكرا وعدم القدرة على العودة للنوم.
  • الشعور بالتعب بعد الاستيقاظ.
  • صعوبة في أخذ قيلولة خلال اليوم، رغم شعور الشخص بالتعب.
  • التعب وصعوبة التركيز خلال اليوم.

وهناك العديد من الأسباب للأرق، منها:

  • التوتر.
  • القلق.
  • الاكتئاب.
  • الضوضاء.
  • أن تكون درجة حرارة الغرفة غير ملائمة، ساخنة أو باردة.
  • أن يكون السرير غير مريح.
  • تعاطي الخمر.
  • استهلاك الكافيين أو النيكوتين.
  • العمل بنظام الورديات.
  • أمراض.

نصائح عامة لعلاج الأرق:

  • الذهاب إلى فراش النوم والاستيقاظ في الموعد نفسه كل يوم.
  • الذهاب للفراش فقط عند الشعور بالتعب.
  • الاسترخاء قبل النوم بساعة واحدة على الأقل، مثل أخذ حمام.
  • يجب أن تكون غرفة النوم مظلمة وهادئة.
  • يمكن استخدام قناع العين أو سدادات الأذن.
  • ممارسة الرياضة خلال النهار.
  • استعمال مراتب ووسائد وأغطية مريحة.
  • عدم التدخين أو شرب الشاي أو القهوة قبل 6 ساعات على الأقل من الذهاب للنوم.
  • عدم تناول وجبة كبيرة في وقت متأخر من الليل.
  • عدم التمرن قبل 4 ساعات من النوم.
  • عدم مشاهدة التلفزيون أو استخدام الأجهزة المحمولة مباشرة قبل الذهاب للنوم، فضوؤها يجعل الشخص أكثر يقظة.
  • عدم أخذ قيلولة خلال النهار.

في حال عدم تحسن الأرق، أو استمرار الشعور بالتعب والنعاس خلال النهار، فيجب مراجعة الطبيب، إذ قد تكون هناك أمراض مؤدية لذلك مثل الاكتئاب أو اختناق النوم.

المصدر : مواقع إلكترونية

مواضيع متعلقة: