العليا الإسرائيلية تسمح بعلاج مصابي غزة في رام الله

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

رفضت محكمة العدل العليا الإسرائيلية قرار وزير الجيش أفيغدور بعدم السماح لأي مصاب من قطاع غزة خلال المواجهات عند الحدود من العبور إلى رام الله لتلقي العلاج الطبي.


وعقب الرفض اليوم الإثنين، قررت المحكمة السماح للمصابين في الأحداث عند حدود قطاع غزة بالخروج إلى رام الله للعلاج.


وأشارت القناة العبرية السابعة إلى أن القرار جاء بعد عريضة تلقتها المحكمة من مركز عدالة لحقوق الأقليات العربية ومركز الميزان لحقوق الإنسان في قطاع غزة.


وتطرقت المحكمة إلى الالتماس الذي أرسل إلى قائد الجيش في حدود القطاع ومنسق أعمال الحكومة الإسرائيلية وجهاز الشاباك ووزير الجيش بالسماح لخروج شاب أصيب وهو يوسف الكرنز خلال المواجهات عند حدود القطاع قبل أسبوعين إلى رام الله لتلقي العلاج الطبي والذي رفض السلطات السماح له.


يشار إلى أن الاحتلال سمح للزميل الصحفي أحمد أبو حسين بالوصول إلى مجمع فلسطين الطبي في رام الله لاستكمال رحلة العلاج بعد إصابة حرجة في منطقة البطن خلال تغطيته أحداث جمعة رفع العلم الفلسطيني وحرق العلم الإسرائيلي الجمعة الثالثة من مسيرة العودة عند حدود القطاع.