"الليكود" سيفوز بالانتخابات العامة بوجود "نتنياهو" أو بدونه

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

أظهر استطلاع للرأي العام الإسرائيلي أن حزب "الليكود" اليميني، سيفوز في الانتخابات العامة، برئاسة زعيمه الحالي بنيامين نتنياهو، (رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي)، المتهم بقضايا فساد، أو بدونه.

وأشار الاستطلاع الذي نشرته القناة الإسرائيلية العاشرة، إلى أنه في حال أجريت انتخابات مبكرة، في هذه الفترة، وترأس نتنياهو قائمة "الليكود" فإنه سيحصل على 27 مقعدا، أما في حال ترؤس شخص آخر الحزب فإنه سيحصل 26 مقعدا.

ويحل حزب "هناك مستقبل" المعارض برئاسة يائير لابيد ثانيا، بحصوله على 23 مقعدا، يليه حزب "المعسكر الصهيوني " المعارض برئاسة آفي غاباي على 15 مقعدا، تليه القائمة العربية المشتركة برئاسة النائب أيمن عودة بحصولها على 12 مقعدا.

ويحصل حزب "البيت اليهودي" برئاسة وزير التعليم نفتالي بنيت على 10 مقاعد فيما يحصل حزب "كلنا" برئاسة وزير المالية على مقاعد يليه حزب "ميرتس" المعارض برئاسة زهافا غلئون بحصوله على 7 مقاعد ومثلها لحزب "إسرائيل بيتنا" برئاسة وزير الدفاع افيغدور ليبرمان.

أما حزب "يهودوت هتوراه" برئاسة نائب وزير الصحة يعقوب ليتسمان فيحصل على 6 مقاعد فيما يحصل حزب "شاس" برئاسة وزير الداخلية ارييه درعي على 5 مقاعد.

وأشارت القناة إلى أن الاستطلاع جرى من خلال شركة خاصة، يوم 21 من الشهر الجاري على عينة من 714 شخصا بينهم 604 يهود و110 من غير اليهود بنسبة خطأ تبلغ 3.7%.

وتتحدث الأوساط الإسرائيلية عن إمكانية اجراء انتخابات مبكرة في ضوء الاتهامات الموجهة إلى نتنياهو بالفساد.

مواضيع متعلقة: