​السباخي وبركات وعطية .. صراع شرس بين أبرز (3) هدافين في غزة

غزة/ علاء شمالي:


من السهل أن يمتلك لاعب كرة القدم مهارات متعددة لكن من الصعب أن ينتزع أي لاعب مهارة تسجيل الأهداف وهز شباك الخصوم بشكل متواصل والحفاظ عليها وتنميتها.

وطالما توفرت مهارة تسجيل الأهداف في عدد من اللاعبين فبلا شك أن المنافسة ستكون حاضرة والصراع سيكون محتدم على تسجيل الإنجازات وتحقيق أرقام تاريخية.

وفي بطولات الدوري والكأس في غزة حضرت المنافسة بين أبرز (3) هدافين هم: سعيد السباخي، ومحمد بركات، وعلاء عطية.

وفي مجموع المسابقات (الدوري الممتاز، كأس غزة، كأس فلسطين، كأس السوبر)، يمتلك سعيد السباخي الرقم الأكبر في عدد الأهداف حيث سجل (95) هدفاً، فيما يمتلك محمد بركات في رصيده (92) هدفاً، بينما يمتلك علاء عطية في رصيده (91) هدفاً.

ويبدو أن النجم محمد بركات (32) عاماً، الأقرب لتحقيق رقم قياسي في الوصول للهدف رقم (100) في مسابقة الدوري الممتاز، بعد تصدره للرصيد الأكبر بواقع (90) هدفاً في الدوري وهدفاً واحداً في بطولة كأس غزة وهدفاً واحداً في كأس السوبر.

وتوِّج النجم بركات بلقب هداف الدوري الممتاز (3) مرات في مواسم (2005-2007) و(2012-2013) و(2013-2014).

ويأتي علاء عطية (28) عاماً، ثانياً في عدد أهدافه المسجلة في مسابقة الدوري الممتاز بعدما وصل للهدف رقم (72)، فيما سجل (18) هدفاً في بطولة كأس غزة، وهدفاً واحداً في كأس فلسطين.

ويستحوذ عطية على رقماً قياسياً كأكثر لاعب سجل أهداف في موسم واحد حيث توّج بلقب هداف الدوري الممتاز موسم 2010/2011 برصيد (29) هدفاً.

ويمتلك سعيد السباخي (33) عاماً، في رصيد أهدافه في مسابقة الدوري الممتاز (71) هدفاً، و(23) هدفاً في بطولة كأس غزة وهو أكثر من سجل في هذه البطولة، وهدفاً واحداً في مسابقة كأس فلسطين.

وسيبقى صراع المنافسة بين الهدافين الثلاثة لأول لاعب يصل للهدف رقم (100) في أهداف جميع المسابقات، واستمرار الصراع في زيادة رصيدهم من أهدافهم في مسابقات الدوري الممتاز في المواسم القادمة.

ورغم أن النجم سليمان العبيد توّج بلقب هداف الدوري الممتاز (3) مرات متتالية إلا أنه لم يسجل سوى (63) هدفاً منهم (59) هدفاً في مسابقة الدوري الممتاز و(4) أهداف في بطولة كأس غزة.

مواضيع متعلقة: