أمن السلطة يعتقل 5 مواطنين سياسياً

رام الله - فلسطين أون لاين

تواصل أجهزة أمن السلطة الفلسطينية حملة ملاحقاتها للمواطنين في الضفة الغربية على خلفية الانتماء السياسي؛ إذ اعتقلت 5 مواطنين، فيما تواصل اعتقال آخرين دون أي سند قانوني بينهم مضربون عن الطعام.

ففي القدس المحتلةاعتقل جهاز الوقائي عددًا من الشبان، عُرف منهم: مزهر حميدان ومحمد رياض أبو عيد وأدهم عفانة ومراد نعمان ومحمود شراري، بعد أن أزال عناصر الوقائي رايات خضراء كانت قد وضعت على مدخل بلدة بدّو.

وفي بيت لحم أفرج الوقائي عن الأسير المحرر جميل العروج بكفالة مالية قدرها 5000 دينار بعد اعتقال دام 5 أيام.

وفي سياق متصل، يواصل وقائي الخليل اعتقال الأسيرين المحررين سعيد علي وباجس عصافرة لليوم الرابع على التوالي.

من جهته، يواصل الشاب عمر غسان السعدي (18عاماً) إضرابه المفتوح عن الطعام بسبب اعتقاله لدى المخابرات العامة في نابلس على ذمة المحافظ منذ 31 يومًا ومنع عائلته من زيارته.