انطلاق خطة تأمين مراكز الانتخابات البرلمانية العراقية

بغداد - الأناضول

قال مصدر أمني عراقي، إن الخطة الأمنية الخاصة بحماية مراكز الانتخاب انطلقت اليوم السبت، في العاصمة بغداد وبقية المحافظات، تحت إشراف اللجنة الأمنية العليا لحماية الانتخابات.

وتضم اللجنة الأمنية، قادة من وزارتيْ الدفاع والداخلية، وتتمثل مهمتها في الإشراف ومتابعة تطبيق خطة حماية وتأمين مراكز الانتخابات البرلمانية التي ستجري في 12 مايو/أيار الجاري.

وقال أحمد خلف، النقيب في شرطة بغداد، إن جميع الأجهزة الأمنية في بغداد والمحافظات التابعة لوزارتيْ الدفاع والداخلية دخلت في حالة إنذار "ج".

وتعني تلك الدرجة من الإنذار، ضرورة تواجد جميع العناصر الأمنية في المعسكرات والمؤسسات الأمنية، لتطبيق الخطة الخاصة بحماية الانتخابات، بحسب المصدر ذاته.

وأضاف خلف أن "الخطة تهدف إلى تأمين الناخبين ومراكز الاقتراع، وتأمين نقل صناديق الاقتراع بعد الانتهاء من العملية الانتخابية إلى مراكز العد والفرز".

ويتنافس 7376 مرشحًا يمثلون 320 حزبًا وائتلافًا وقائمة للحصول على 328 مقعدًا في البرلمان المقبل، والذي سيتولى بدوره انتخاب رئيسي الوزراء والجمهورية.

ويحق لـ24 مليون شخص الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات من أصل 37 مليون نسمة.