بنك سوداني: رفع الحظر الأمريكي يسهل التعامل المصرفي الدولي معنا

​الخرطوم - الأناضول

أعرب البنك الزراعي السوداني(حكومي)، اليوم السبت، أن قرار مكتب وزارة الخزانة الأمريكية الأخير، سيزيل المخاوف التى كانت تنتاب كثيرا من المصارف العربية والأجنبية في التعامل المصرفي مع السودان.

وقال مدير البنك الزراعي السوداني، صلاح الدين حسن إن " قرار مكتب وزارة الخزانه الأمريكيه بتمويل كافه الصادرات من المنتجات والاجهزه والمعدات الزراعية يأذن ببدء المعاملات التجاريه والمصرفيه بالبلاد" وفقا لتصريح نقلته وكالة السودان الرسمية (سونا).

والخميس الماضي، أصدرت وزارة الخزانة الأمريكية، ممثلة في مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك)، قرارًا قضى بالسماح بتمويل كافة الصادرات من المنتجات والأجهزة والمعدات الزراعية والطبية للسودان.

وأوضح المسؤول السوداني، أن القرارسيفتح الباب واسعا للمصارف السودانية للتعامل المباشر مع المصارف الامريكية وبالتالي تنشيط الحركة التجارية بين السودان والولايات المتحدة الامريكية، خاصة في المجالات المستثناة التي تضم المعدات والمنتجات الزراعية.

وأضاف أن القرار سينعكس بصورة إيجابية على تطوير القطاع الزراعي بدخول التقانات الزراعية الامريكية للسودان وتشجيع عملية الإستثمار بالسودان.

ونوه إلى مساهمته في تسهيل تنفيذ الاتفاقات الأربعة، التي سبق ان وقعها البنك مع شركات امريكية كبري تتعلق بنقل التقانات الحديثة وذلك في مجالات الري المحوري، ومضخات الري، والصوامع والطاقة الشمسية وتقنية المياه.

وفي 6 أكتوبر/ تشرين أول 2017، ألغى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، العقوبات على السودان، لكنه أبقى عليه في قائمة الدول الراعية للإرهاب المدرج بها منذ 1993.

ويشتكي السودان من ضعف انسياب التحويلات المصرفية بين بنوكه ونظيرتها العالمية، رغم رفع العقوبات الاقتصادية الأمريكية عن البلاد

مواضيع متعلقة: