​"بيل غيتس" يرفض منصب مستشار البيت الأبيض للعلوم

واشنطن - الأناضول

رفض بيل غيتس، مؤسس شركة "مايكروسوفت"، عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عليه بالعمل مستشاراً للبيت الأبيض في مجال العلوم.

وقال غيتس، في مقابلة مع مجلة "ستايت نيوز" الأمريكية، إنه "بحث مع ترامب عندما التقاه الشهر الماضي، في المكتب البيضاوي، موضوع إنتاج لقاح شامل ضد الإنفلونزا".

وأضاف أن "ترامب أبدى اهتماماً كبيراً بالفكرة، وهاتف رئيس مديرية الرقابة على المواد الغذائية والأدوية، سكوت غوتليب، وسأله عن إمكانية إنتاج مثل هذا اللقاح".

وأوضح أن "مؤسسته تبرعت بـ 12 مليون دولار مساهمة منها في هذا المشروع".

ويرى غيتس أن "اللقاح المذكور قد يستقطب الاهتمام البحثي العالمي، باعتباره أحد أهم وأحدث الاكتشافات العلمية في وقتنا الحالي".

وأشار إلى أن ترامب سأله: "ألا ترغب في أن تشغل منصب مستشار العلوم بالبيت الأبيض؟"، ليجيب غيتس بلباقة: "لن يكون ذلك أفضل استخدام لوقتي"، وفقاً للمصدر ذاته.