ضبط شاحنة تخفي سرّا 43 إفريقيا جنوبي اليمن

صورة أرشيفية
عدن - الأناضول

ألقت أجهزة الأمن اليمنية، فجر الأحد، القبض على 43 إفريقيا متخفين بشاحنة نقل مواد بناء في محافظة أبين، جنوبي البلاد، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، للأناضول، إن (قوات الحزام الأمني (خاصة) في نقطة العلم، التي تفصل بين محافظتي "عدن وابين"، ألقت القبض على 43 إفريقيا متخفين بسيارة نقل مواد بناء كبير).

وأضاف: "في الساعات الأولى من فجر اليوم، وصلت إلى النقطة الأمنية شاحنة نقل كبير وعليها حصى مفتت "كري" وعند تفتيشها أتضح، أن مادة البناء " الكري" فقط في أعلى الشاحنة، بينما اسفلها يوجد 43 افريقيا، من جنسيات مختلفة".

وأوضح"تم وضع غطاء حديدي سميك وسط الشاحنة، ليفصل بين مادة البناء "الحصى المفتت" والأفارقة، الذين تم حشرهم في الأسفل".

وذكر، أن "أحد الأفارقة وجد متوفيا بسبب الإغلاق الشديد عليهم وعدم وجود التهوية اللازمة، فيما 3 آخرون في حالة صحية سيئة.

وتابع، تم نقل المصابين إلى مستشفى الجمهورية التعليمي بمحافظة عدن، وسائق السيارة والأفارقة المقبوض عليهم إلى إدارة أمن محافظة عدن.

وبين "أراد هؤلاء الأفارقة بحسب اعترافات سائق الشاحنة من مغادرة عدن، إلى محافظة أبين وتحديدا مدينة لودر "شمال" عاصمة المحافظة زنجبار "جنوب".

وأمس السبت، تمكنت الاجهزة الأمنية في محافظة لحج "جنوب" من إيقاف 52 افريقيا، متنكرين بأزياء نسائية، في طريقهم الى محافظة الضالع.

وتصل أعداد كبيرة من اللاجئين الأفارقة، معظمهم من الصومال وإثيوبيا وإريتريا إلى اليمن، للانتقال بعدها إلى السعودية، بحثا عن العمل.

وزاد تدفق اللاجئين الأفارقة إلى البلاد، بشكل مضاعف خلال السنوات الثلاث الأخيرة، عقب اندلاع الحرب في اليمن، في 26 مارس/ آذار 2015.

مواضيع متعلقة: