فنّانون يقيمون وقفة ومعرضًا احتجاجًا على قصف مؤسسة المسحال

غزة - فلسطين أون لاين

أقام عدد من الفنانين التشكيليين وقفة احتجاجية ومعرضًا فنيًا على أنقاض وركام مؤسسة سعيد المسحال للثقافة والعلوم؛ احتجاجًا على قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي للمؤسسة وتدميرها بشكل كامل.

ووسط الدمار والركام نثر الفنانون لوحات وأعمال فنية للتعبير عن غضبهم وسخطهم لما تعرض له مبنى مؤسسة المسحال، للتأكيد أن الاحتلال لن يستطيع اغتيال إبداعات وثقافة الشعب الفلسطيني، وقدسية الفن والتراث ودوره الثقافي والنويري في بناء المجتمع الفلسطيني.

وطالب الفنانون جهات الاختصاص كافة بضرورة العمل على إعادة بناء الصرح العريق الذي ساهم بشكل جلى في دعم المشهد الثقافي الفلسطيني المعاصر.

وأكد رئيس مجلس إدارة مركز غزة للثقافة والفنون أشرف سحويل، أن لمؤسسة المسحال دورًا طليعيًا في احتضان الأنشطة الفنية والثقافية وإثراء المشهد الثقافي الفلسطيني، وأن الاستهداف الإسرائيلي للقطاع الثقافي ما جاء إلا نتيجة لتمكنه ونجاحه في الحفاظ على الهوية الثقافية وتعرية الاحتلال أمام العالم أجمع.

وقال رئيس الاتحاد العام للمراكز الثقافية يسري درويش، إن "الجريمة البربرية التي ارتكبها الاحتلال بقصفه مؤسسة المسحال هي امتداد لمسلسل جرائمه وانتهاكه المتواصل للقانون الدولي والإنساني بحق الموروث الثقافي الفلسطيني خاصة أنه سبق واستهدف مسرح الهلال الأحمر والمكتبة الوطنية وقرية الحرف والفنون".

مواضيع متعلقة: