هذا ما قاله ملك الأردن لميركل بشأن القدس

عمان - فلسطين أون لاين

قال ملك الأردن عبد الله الثاني إنه لا مجال لإحلال السلام في الشرق الأوسط من دون قيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس.

وأكد الملك عبد الله -خلال محادثاته مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في العاصمة عمان- أن الأردن مستمر في القيام بدوره في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وأشار إلى أن ألمانيا والاتحاد الأوروبي لديهما دور رئيسي في تعزيز جهود سلام الشرق الأوسط استنادا إلى حل الدولتين.

من جهتها، قالت المستشارة الألمانية إن تسوية الصراع تتمثل في حل الدولتين الذي يضمن تأسيس دولة فلسطينية، ويحقق الأمن لـ(إسرائيل).

من جانبها، حذرت الخارجية الأردنية من تبعات استمرار الانسداد السياسي في القضية الفلسطينية على منطقة الشرق الأوسط.

وأكد وزير الخارجية أيمن الصفدي -خلال لقائه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات- ضرورة التنسيق بين المملكة وفلسطين للتعامل مع المستجدات.

ونبه الجانبان -خلال اجتماعهما في العاصمة الأردنية- إلى أن المنطقة لن تنعم بالأمن والاستقرار والسلام الشامل دون التوصل إلى حل عادل.

وكان الملك عبد الله التقى في عمان يوم الاثنين رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، كما التقى جاريد كوشنر صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومبعوثه للمنطقة الثلاثاء.

وتعد واشنطن حاليا خطة سلام جديدة لم تعلن تفاصيلها بعد، وعرفت باسم "صفقة القرن". وأغضبت الولايات المتحدة الفلسطينيين عندما اعترفت بالقدس عاصمة لـ(إسرائيل) ونقلت سفارتها للمدينة المحتلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات