علوم وتكنولوجيا


حافلات "كهربائية" في طريقها إلى مصر للحد من التلوث

تترقب مصر، وصول أول حافلة ركاب تعمل كهربائيًا، من الصين؛ لتحسين جودة الهواء والحد من التلوث.

وقال مصطفى مراد، رئيس الإدارة المركزية لنوعية الهواء بوزارة البيئة، اليوم السبت، إن أول حافلة ركاب كهربائية في طريقها إلى مصر، قادمة من الصين.

وأوضح مراد، في تصريحات صحفية، أن بلاده أبرمت اتفاقًا مع شركة صينية؛ لشراء 15 حافلة للنقل العام تعمل بالكهرباء، لتحسين جودة الهواء.

وأضاف أنه من المقرر أن تخضع الحافلة للتجربة لمدة 3 أشهر، بمحافظة الإسكندرية (شمال)، وبناء عليه سيتم شراء بقية الشحنة، وتطبيق التجربة بمحافظات مصرية أخرى.

إلى ذلك، بحثت وزيرتا البيئة ياسمين فؤاد، والاستثمار سحر نصر، مع بعثة لصندوق النقد الدولي (تزور مصر حاليًا)، التعاون في مجالات البيئة.

وتطرق الجانبان، في اجتماع اليوم، وفق بيان لوزارة البيئة، إلى "تقديم البنك الدولي منح دعم فني للوزارة، في مجال إدارة التلوث وصحة البيئة".

واستعرضا دراسة لاستخدام وسائل النقل المستدام (وسائل نقل ذات تأثير منخفض على البيئة) على جودة الهواء، دون تفاصيل.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، وقعت مصر عقدًا لتوريد 15 حافلة كهربائية، مع شركة الصينية، لصالح محافظة الإسكندرية.

وبخلاف ارتفاع نسبة تلوث الهواء بمحافظات مصرية عدة، وفق بيانات وزاراة البيئة، شهدت أسعار الوقود قفزات كبيرة راوحت بين 13 بالمائة إلى 305 بالمائة منذ يوليو/ تموز 2014 وحتى الآن، ما تسبب في ارتفاع تكلفة النقل بشكل كبير.

وفي يونيو/ حزيران الماضي، أعلنت مصر تطبيق زيادة جديدة في أسعار الوقود تعد الثالثة منذ تحرير سعر صرف الجنيه في نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، ضمن اتفاق قرض قيمته 12 مليار دولار مع صندوق النقد الدولي.


الأرض على موعد اليوم مع ظاهرة فلكية نادرة

سيكون الفضاء اليوم الثلاثاء، على موعد مع ظاهرة فلكية نادرة، إذ سيقترب كوكب المريخ من الأرض إلى مسافة لم يسجلها العلماء منذ 15 عامًا، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وسيتحرك المريخ ليصبح على مسافة 57.59 مليون كيلومتر من الأرض في تمام الساعة الثامنة مساء بتوقيت غرينتش، ليكون بذلك الاقتراب الأهم بين الكوكب الأحمر والأرض منذ عام 2003.

ويقول العلماء إن أقرب مسافة بين كوكبيْ الأرض و المريخ عُرفت قبل حوالي 60 ألف عام، وستكون المسافة بين الكوكبين اليوم هي الأقرب حتى تتكرر الظاهرة في منتصف سبتمبر 2035.

ووقع المريخ في منطقة تعرف باسم "التقابل" مع الأرض في 27 يوليو الجاري، عندما عبرت الأرض بينه والشمس خلال خسوف القمر، الذي استمر أكثر من 4 ساعات، وكان الأطول من نوعه، وعُرف بـ "خسوف القرن".

ويقول العلماء إلى الكوكب الأحمر يشهد حاليًا عاصفة ترابية تلفه بشكل كامل، الأمر الذي سيصعب من رؤيته من خلال التلسكوبات، إذ ستكون الأجواء فيه ضبابية إلى حد كبير.


ارتفاع "غير مسبوق" لدرجات الحرارة في اليابان

أعلنت الأرصاد الجوية اليابانية، اليوم الإثنين، ارتفاع درجات الحرارة في مدينة "كوماغايا"، شمال غرب العاصمة طوكيو، إلى 41.1 درجة مئوية، وهي أعلى معدل مسجل في البلاد.

وأوضحت هيئة الأرصاد الجوية، أنها سجلت ارتفاع الحرارة في "كوماغايا" بمحافظة سايتاما، التي تبعد 65 كلم شمال غرب طوكيو.

وأدت موجة الحر الشديدة المستمرة منذ أكثر من أسبوع إلى مصرع 40 شخصًا في اليابان، وإصابة آلاف، معظمهم من كبار السنّ ممن لا يستخدمون أجهزة التكييف، وفق وكالة كيودو اليابانية للأنباء.

وفي كوريا الجنوبية المجاورة، التي ضربت موجة الحر أجزاء منها، لقي 10 أشخاص مصرعهم، نتيجة إصابتهم بضربات شمس، هذا الصيف.

وقال مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها في كوريا الجنوبية، اليوم، إن 7 من الضحايا الـ10 لقوا حتفهم الأسبوع الماضي.

كما أصيب أكثر من ألف شخص بالمرض بسبب حرارة الجو في كوريا الجنوبية في الفترة بين 20 مايو/ أيار الماضي، و21 يوليو/تموز الجاري.


تطبيق "نقاط" يقصّر المسافات بين الشركات وعملائها إلكترونيًا

يبرز تطبيق مسمى "نقاط"، كمنصة عربية لتنسيق الاتفاقات بين العملاء والشركات أو بين الأشخاص أنفسهم، وذلك للتغلب على المشاكل التي قد تواجههم في تحديد بعض النقاط أو الهدف النهائي المطلوب الوصول إليه والخلاف على موعد التسليم وغيرها مما يمكن أن يظهر عملية التواصل الإلكتروني.

ذلك كون الأمر قد يختلط بين الطرفين بشكل يؤدي إلى عدم تأدية المطلوب من كل منهما أو نسيان إلى أين تم التوافق والتواصل مما يوقعهما في حرج نتيجة عدم تنفيذ الاتفاق بينهما.

وأوضح مبرمج ومصمم مواقع الانترنت وتطبيقات الهواتف النقالة أنس يونس، أن كثرة وسائل الاتصال التي يتم استخدامها عند التواصل بين العميل والموظف قد تتسبب في عدم تنظيم مجال العمل.

وأشار يونس، في حديثه لصحيفة "فلسطين"، إلى أن الفكرة ظهرت في أذهان الفريق بعد أن كان عملهم في مجال تطبيقات الإنترنت والموبايل، يعاني من مشكلة التشتت في المواعيد والاطلاع على آخر ما توصل او التزم به الطرفان.

وذكر أن فكرة التطبيق، ظهرت من ملامسة هذه المشكلة يوميا، لتحقيق هدف متمثل في تنظيم العلاقة بين الشركة والعميل وتثبيت الاتفاقات ومتابعتها إلكترونيا.

وقال: "فكرنا بحل لهذه المشكلة وتوصلنا إلى إنشاء منصة يتم فيها وضع كافة بنود الاتفاق وتنسيقها ضمن اتفاقيات بحيث إن أي نقطة بين الطرفين يجب أن تكون مكتوبة وبشكل واضح مثل: طبيعة المشروع، السعر، آليات التنفيذ، موعد التسليم وغيرها من البنود".

وأضاف: "يجب أن يكون كل شيء منسقا وبمكان واحد بحيث يستطيع الطرفان الوصول لكافة البنود بكل سهولة والاطلاع عليها ومعرفة أي تحديث طرأ عليها من أي طرف كان"، منوهاً إلى أن فكرة التطبيق لا تزال جديدة ويجري العمل على تحديثها بشكل دائم لتطويرها.

وأشار يونس إلى أن تطبيق "نقاط" هو منصة مجانية يقدم العديد من التسهيلات لأصحاب الشركات والموظفين الذين يعملون بشكل حر، إذ يستهدف الشركات المتوسطة والصغيرة بحيث يتم تنسيق اتفاقاتهم على منصة واحدة بعيداً عن التشتيت الإلكتروني والذي يتم من خلاله التواصل عبر عدة منصات مثل البريد الإلكتروني "الإيميل"، وتطبيق "واتساب" وموقع "فيسبوك"، والمكالمات الصوتية.

وبيّن أن أي نقطة يتم النقاش فيها تتم إضافتها على العقد مباشرة عبر التطبيق ثم يتم إعلام الطرف الآخر بالتعديل، حتى يكون دائما على اطلاع، سواء بالتفاصيل أو بالسعر أو بالوقت، وجميع هذه الخدمات هي مجانية.