فلسطيني

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٣٠‏/٣‏/٢٠١٧

1807 –وصول الحملة الإنجليزية بقيادة فريزر إلى رشيد في مصر.

1856 -عقد معاهدة صلح أنهت حرب القرم بين روسيا من جهة وإنجلترا وفرنسا والدولة العثمانية من جهة أخرى.

1889 -انتهاء بناء برج إيفل في العاصمة الفرنسية باريس.

1948 -العصابات الصهيونية ترتكب مجزرة مدينة سوق الرملة التي أدت إلى استشهاد 25 مواطنًا وإصابة العشرات.

1976 –"يوم الأرض": قوات إسرائيلية تقتحم قرى سخنين وعرابة ودير حنا وتستولي على أراضيهم مما حدا بالشعب الفلسطيني إلى خروجه في الشوارع مستنكرًا وقد استشهد في هذه المواجهات 6 مواطنين وأصيب المئات.

1981 -نجاة الرئيس الأمريكي رونالد ريغان من محاولة اغتيال.

1991 -إلغاء التمييز العنصري في جنوب أفريقيا.

2015 –مسلحون يغتالون يحيى حوراني "أبو صهيب" القيادي في حركة حماس والناشط في المجال الصحي بمخيم اليرموك جنوب العاصمة السورية دمشق.

2016- مركز الإحصاء الفلسطيني يصدر تقريراً يؤكد أن الاحتلال يستولي على 85% من مساحة فلسطين التاريخية.

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


القادة العرب يطالبون العالم بعد نقل سفاراتهم إلى القدس

طالب قادة الدول العربية مساء اليوم الأربعاء 29-3-2017 في ختام قمتهم السنوية في السويمة على شاطىء البحر الميت غرب العاصمة الأردنية إلى اعادة "اطلاق مفاوضات سلام فلسطينية إسرائيلية جادة وفاعلة تنهي الانسداد السياسي وتسير وفق جدول زمني محدد لانهاء الصراع على اساس حل الدولتين".

وجدد القادة العرب التمسك بمبادرة السلام العربية الصادرة العام 2002 والتي تنص على انسحاب (إسرائيل) من كامل الاراضي المحتلة حتى حدود العام 1967، مقابل اقامة علاقات طبيعية بينها وبين الدول العربية.

كما طالبوا دول العالم عدم نقل سفاراتها الى القدس او الاعتراف بها عاصمة (لاسرائيل).

إلى ذلك قال القادة في بيانهم الختامي الذي تلاه أمين عام جامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط "نرفض كل التدخلات في الشؤون الداخلية للدول العربية".

ودان البيان الذي حمل عنوان "إعلان عمان" المحاولات "الرامية إلى زعزعة الامن وبث النعرات الطائفية والمذهبية او تاجيج الصراعات وما يمثله ذلك من ممارسات تنتهك مبادىء حسن الجوار والقواعد الدولية ومبادىء القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة".

وكان وزراء الخارجية العرب بحثوا في اجتماعهم التمهيدي للقمة الاثنين مشروع قرار يدين "التدخل الإيراني في الشؤون الداخلية للدول العربية"، ويطالب ايران ب"الكف عن الأعمال الاستفزازية التي من شأنها أن تقوض بناء الثقة وتهدد الأمن والاستقرار في المنطقة".

في الشأن السوري، شدد القادة على ضرورة "تكثيف العمل على ايجاد حل سلمي ينهي الازمة السورية وبما يحقق طموحات الشعب السوري ويحفظ وحدة سوريا ويحمي سيادتها واستقلالها وينهي وجود الجماعات الارهابية فيها".

وكلف مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري "بحث الية محددة لمساعدة الدول العربية المستضيفة للاجئين السوريين وبما يمكنها من تحمل الاعباء المترتبة على استضافتهم".

وأعرب القادة العرب عن "مساندة جهود التحالف العربي دعم الشرعية في اليمن وانهاء الازمة اليمنية ".

وفي ما يخص ليبيا، شدد القادة العرب على "ضرورة تحقيق الاستقرار الامني والسياسي في ليبيا من خلال مصالحة وطنية".

وأكد القادة "دعمهم المطلق للعراق في جهوده القضاء على العصابات الارهابية وجهود اعادة الامن والامان وتحقيق المصالحة الوطنية"، في وقت تخوض القوات الحكومية العراقية قتالا ضاريا لانهاء تواجد تنظيم الدولة الاسلامية في آخر معاقله في مدينة الموصل.

كما اكد القادة على "سيادة دولة الامارات على جزرها الثلاث"، ودعوا ايران الى "الاستجابة لمبادرة دولة الامارات ايجاد حل سلمي لهذه القضية من خلال المفاوضات المباشرة او اللجوء لمحكمة العدل الدولية".

ولم تخرج مقررات القمة العربية عن الخطاب العادي للدول العربية منذ سنوات. لكن تميزت بحضور 15 من زعماء الدول الاعضاء، بينما شارك في القمة الاخيرة التي عقدت في موريتانيا سبعة فقط من الرؤساء والملوك.

وغابت سوريا كما هي الحال منذ 2011، بسبب تعليق عضويتها في الجامعة العربية.

وتوقف البيان الختاني عند "الاخطار التي تحدق" بالعالم العربي، و"الظرف العربي الصعب" الذي التأمت فيه القمة، ف"ثمة أزمات تقوض دولا وتقتل مئات الالوف من الشعوب العربية وتشرد الملايين من أبناء أمتنا... وانتشار غير مسبوق لعصابات إرهابية".

ودعا الى "تكريس جميع الامكانات اللازمة للقضاء" على الارهاب واستئصاله "ضمن استراتيجية شمولية".

وفي مؤشر على تقارب بعد برودة، التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز على هامش القمة.

ووصف الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط اللقاء بانه "تطور هام جدا".

وجاء اللقاء بعد عشرة أيام من إعلان مصر استئناف تسلم شحنات نفط من المملكة كانت توقفت منذ تشرين الاول/اكتوبر 2016.

وتوقفت شركة ارامكو عن توريد 700 الف طن شهريا من المشتقات النفطية الى مصر في خضم توتر سياسي بين البلدين حول الملفات الإقليمية، لا سيما منهما السوري واليمني.

وقال بيان من الرئاسة المصرية إن الملك سلمان وجه دعوة إلى السيسي لزيارة المملكة، وان الرئيس المصري رحب بذلك، ودعاه بدوره لزيارة مصر.



٣:٢١ م
٢٩‏/٣‏/٢٠١٧

شهيدة برصاص الاحتلال بالقدس

شهيدة برصاص الاحتلال بالقدس

استشهدت سيدة فلسطينية (لم تعرف هويتها) قبل قليل، بعد إطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليها في باحة باب العامود (إحدى أشهر بوابات القدس القديمة) بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية "وفا" عن شهود عيان أن السيدة تعرضت لإطلاق الرصاص عليها من جنود الاحتلال دون مبرر أو سبب، كما تم الاعتداء على سيدة أخرى بالضرب، في حين أكدت جمعية الهلال الأحمر أن قوات الاحتلال تمنع طواقمها من الوصول الى منطقة الحدث.

وتشهد المنطقة الممتدة من باب العامود مرورا بشارع السلطان سليمان وحتى منطقة باب الساهرة وشارع صلاح الدين، أجواء من الفوضى وسط حالة من التوتر الشديد وانتشار واسع لقوات الاحتلال.


إ​حياء "يوم الأرض" الفلسطيني في كولومبيا

أحيت الجالية الفلسطينية في كولومبيا، "يوم الأرض" الفلسطيني الذي يوافق 30 مارس/ آذار من كل عام.

ونظمت السفارة الفلسطينية في العاصمة بوغوتا، فعالية لإحياء المناسبة في متحف "تشيكو" حضرها أعضاء الجالية، وعدد كبير من المواطنيين الكولومبيين.

وتضمنت الفعالية توزيع منشورات تشرح ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، كما تم التعريف بالأطعمة والمشغولات والعادات الفلسطينية التقليدية، وقدم عرض للموسيقى والرقصات التقليدية.

وقال السفير الفلسطيني رؤوف المالكي، في خطاب أثناء الفعالية، إن "على العالم أن يتوحد في مواجهة الظلم والكراهية والعنصرية".

وأشار إلى الدعم الذي يقدمه الشعب الكولومبي للقضية الفلسطينية، قائلا إن هذا الدعم سيسهم في التوصل إلى السلام في يوم من الأيام.

ويعود إحياء يوم الأرض إلى 30 مارس/ آذار 1976، عندما صادرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي آلاف الدونمات من الأراضي الفلسطينية، وفي مواجهة ذلك أعلن الفلسطينيون الإضراب العام، وخرجوا في مظاهرات تصدت لها قوات الاحتلال ما أسفر عن استشهاد 6 فلسطينيين.


الاحتلال يعتقل 6 فلسطينيين من بيت لحم ونابلس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأربعاء 29-3-2017، ستة مواطنين فلسطينيين من الضفة الغربية المحتلة؛ بعد اقتحام منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها.

وزعمتقرير صادر عن جيش الاحتلال الإسرائيلي ، أن قواته اعتقلت الليلة الماضية، ستة فلسطينيين ممن وصفهم بـ "المطلوبين"؛ خمسة منهم بدعوى ممارسة نشاطات مقاومة ضد جيش ومستوطني الاحتلال.

وطالت الاعتقالات، وفقًا للتقرير الإسرائيلي ، ناشطًا في حركة "حماس" من بلدة عقربا وفلسطينييْن من بلدة أوصرين قرب نابلس (شمال القدس المحتلة)، وثلاثة من مدينة بيت لحم، وآخريْن من بلدة تقوع غربي بيت لحم (جنوبًا).

وادعى جيش الاحتلال، إن قواته اكتشفت الليلة الماضية، وخلال عمليات الدهم والاقتحام التي نفّذتها في الضفة الغربية، ثلاثة ورش لتصنيع السلاح، وعثرت بداخلها على قطع سلاح، مشيرًا إلى مصادرة معدات الورش وإغلاقها.

وزعم الاحتلال أنه عثر على 43 ورشة لتصنيع السلاح خلال عام 2016، وصادر 450 قطعة سلاح، مدعيًا العثور على 12 ورشة منذ بداية 2017.