دولي


النفط يتراجع مع تعهد السعودية زيادة إنتاجها عند الحاجة

هبطت أسعار النفط في تداولات الإثنين، بعدما تعهدت السعودية بزيادة إنتاجها من الخام عند الحاجة.

وكان البيت الأبيض، أعلن السبت الماضي أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بأن سوق النفط قد يحتاج إلى زيادة الإنتاج، فيما قال "سلمان" أن المملكة مستعدة لزيادة الإنتاج عند الحاجة.

أما أمس الأحد، انتقد الرئيس الأمريكي ممارسات منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، متهما إياها بـ "التلاعب" في أسواق النفط العالمية.

وبحلول الساعة (08:32 تغ)، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم سبتمبر/ أيلول بنسبة 1.05 بالمائة أو ما يعادل 83 سنتاً إلى 78.4 دولارا للبرميل.

وهبطت العقود الآجلة للخام الأمريكي "نايمكس" تسليم أغسطس / آب بنحو 0.5 بالمائة أو ما يعادل 37 سنتاً إلى 73.78 دولارا للبرميل، متنازلا عن أعلى مستوياته منذ نوفمبر/ تشرين ثاني 2014.


إيران تسمح للقطاع الخاص بتصدير النفط

قال النائب الأول للرئيس الإيراني، إسحاق جهانغيري، إن بلاده ستسمح للقطاع الخاص بتصدير النفط الخام، لمواجهة العقوبات الأمريكية.

وفي كلمة له اليوم الأحد بمناسبة "اليوم الوطني للصناعة والمناجم"، نقلتها وسائل الإعلام الإيرانية، أضاف أن العمل بدأ بالفعل لكي تتمكن شركات القطاع الخاص من شراء النفط الخام الإيراني وتصديره بشكل شفاف.

وأشار أن النفط المعروض في البورصة حاليا يصل 60 ألف برميل يوميا، إلا أنه كان مقتصرا على صادرات المنتجات النفطية.

وتضم بورصة إيران السلعية، جزءا خاصا بالنفط والبتروكيماويات.

وقال جهانغيري بخصوص التقارير الإعلامية المتداولة حول أن دولا مثل روسيا والسعودية ستسد مكان النفط الإيراني في السوق العالمي "الدول التي ستقوم بملئ حصة إيران، سترتكب خيانة عظمى بحق إيران، ولن ينسى شعبنا ذلك".

وعقب الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي مع إيران، في مايو/أيار الماضي، أعلنت السعودية أنها مستعدة لسد النقص المتوقع في إمدادات النفط العالمية، جراء العقوبات المرتقب أن تفرضها واشنطن على طهران، ثالث أكبر منتجي النفط في "أوبك".

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على حسابه في "تويتر"، أمس السبت، أن العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز وافق، في اتصال هاتفي، على زيادة حجم الإنتاج النفطي للمملكة بمليوني برميل، لتعويض الخسائر الناجمة عن الاضطرابات في فنزويلا وإيران.

وعقب ذلك صرح مندوب إيران لدى "أوبك"، حسين كاظمبور أردبيلي، أن هذه المناشدة هي بمثابة مطالبة للرياض بالانسحاب من منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك".


ترامب يعلن موافقة العاهل السعودي على زيادة إنتاج النفط

أعلن الرئيس الأمريكية دونالد ترامب، اليوم السبت، موافقة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، على زيادة إنتاج النفط بنحو مليوني برميل يوميًا.

وقال في تغريدة عبر "تويتر" :"تحدثت إلى الملك سلمان، وشرحت له أني أطلب زيادة إنتاج السعودية للنفط بسبب الاضطرابات في إيران وفنزويلا، ووافق على طلبي".

وأضاف "ترامب" أنه طلب من الملك السعودي زيادة الإنتاج بنحو مليوني برميل يوميًا، على خلفية ارتفاع أسعار النفط.

والجمعة الماضية، أعرب الرئيس الأمريكي عن أمله في أن تنفذ منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" زيادة أكبر في إنتاج النفط الخام.

وجاءت تصريحات "ترامب" عقب إعلان منظمة "أوبك" والمنتجين خارجها، زيادة في إنتاج النفط بدءاً من مطلع يوليو/تموز المقبل؛ للحفاظ على إمدادات السوق.

والإثنين الماضي، قال أمين الناصر، الرئيس التنفيذي لشركة النفط العملاقة أرامكو السعودية (مملوكة للدولة)، في تصريحات صحفية إنّ "أرامكو تنتج حاليًا 10 ملايين برميل يوميا من النفط ولديها القدرة لإنتاج 12 مليونا".

وبدأ الأعضاء في "أوبك" مطلع 2017، تنفيذ اتفاق خفض الإنتاج بنحو 1.2 مليون برميل، يضاف إليها 600 ألف برميل من منتجين مستقلين، ليبلغ إجمالي الخفض المتفق عليه 1.8 مليون برميل يوميا، بهدف استعادة الاستقرار لأسواق النفط.

وينتهي أجل الاتفاق الذي بدأ مطلع العام الماضي، في ديسمبر/كانون أول 2018.


الذهب يسجل أدنى مستوى في أكثر من 6 أشهر

سجل الذهب أدنى مستوياته في أكثر من ستة أشهر اليوم الأربعاء 26-6-2018، مع انحسار موجة مبيعات في الأصول العالمية العالية المخاطر وما زال المعدن النفيس يتعرض لضغوط من احتمالات حصول الدولار على المزيد من الدعم من زيادات في أسعار الفائدة الأمريكية.

وبحلول الساعة 1950 بتوقيت جرينتش انخفض السعر الفوري للذهب 0.6% إلى 1257.53 دولارا للأوقية (الأونصة) بعد أن لامس أدنى مستوياته منذ منتصف ديسمبر كانون الأول عند 1254.16 دولارا للأوقية في وقت سابق من الجلسة.

وارتفع الدولار مقابل العملات المنافسة، حيث أدت زيادة في المخاوف بشأن نزاع تجاري بين أكبر اقتصادين في العالم إلى اتجاه السوق صوب التراجع عن مراهنات على العملات التي تدرا عائدا مرتفعا.