دولي


٦:٠١ م
٢٦‏/٦‏/٢٠١٨

الانتكاسة الأولى لرونالدو

الانتكاسة الأولى لرونالدو

بعد قيامه بتسجيل ثلاثة أهداف "هاتريك" في مباراته الأولى أمام إسبانيا، وإحرازه هدف الفوز لمنتخب بلاده أمام المغرب، تعرض البرتغالي كريستيانو رونالدو لأول انتكاسة له في كأس العالم خلال مواجهة المنتخب الإيراني بعد انطلاقة متألقة للنجم العالمي.

وغاب النجم البرتغالي في مباراة أمس عن التسجيل للمرة الأولى في المونديال الحالي، كما أهدر ركلة جزاء كما فعل الأرجنتيني ليونيل ميسي أمام آيسلندا، وكان قريبا للغاية من الحصول على البطاقة الحمراء.

وقالت صحيفة "إيه بولا" البرتغالية في عنوانها الرئيسي "يا لها من معاناة يا كريستيانو".

ويدين رونالدو، الفائز بخمس كرات ذهبية، بالشكر لزميله ريكاردو كواريزما الذي أنقذ مسيرته بالمونديال الحالي من الفشل بعدما سجل هدف التقدم للبرتغال في الدقيقة 45، وكان الهدف الخامس للمنتخب في المونديال، وأول الأهداف التي يسجلها لاعب آخر في هذا الفريق غير رونالدو.

وقد يكون على مهاجم ريال مدريد أن يتقدم بالشكر أيضا لحكم اللقاء الذي اكتفى بإشهار البطاقة الصفراء له بعد أن قام بالاعتداء بمرفق الذراع على اللاعب الإيراني مرتضى بورعلي كنجي في الدقيقة 81.

وتحدث كارلوس كيروش (المدير الفني لإيران) عن هذه الواقعة حيث قال "عندما يكون هناك اعتداء بمرفق الذراع فإن القواعد تقول إنه يجب إشهار البطاقة الحمراء، القواعد لا تقول إن الأمر يكون مختلفا عندما يوجد ميسي أو رونالدو".

ومنح نظام حكم الفيديو المساعد لقائد المنتخب البرتغالي فرصة لتسجيل هدفه الخامس في المونديال باحتساب ركلة جزاء لصالحه ولكنه أهدرها، هذا بالإضافة إلى أن خطورته على مرمى المنافس غابت تماما طوال اللقاء.

وعلى أي حال، حقق المنتخب البرتغالي هدفه بالتأهل إلى دور الـ 16 وتنتظره السبت المقبل مواجهة من العيار الثقيل بهذا الدور مع منتخب أورغواي المتألق في مدينة سوتشي.

المصدر : الألمانية


كوريا الجنوبية تسعى لتحطيم الماكينات الألمانية

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة، غدًا الأربعاء، صوب ملعب "كازان أرينا" بمدينة كازان، لمتابعة مباراة كوريا الجنوبية وألمانيا في الجولة الثالثة للمجموعة السادسة لمونديال روسيا لكرة القدم.

وتعد هذه هي المباراة الرابعة التي تجمع الفريقين على مر التاريخ، منهما مباراتان في نهائيات كأس العالم 1994، و2002، تغلبت ألمانيا فيهما، وودية عام 2004 فازت فيها كوريا الجنوبية بثلاثة أهداف لهدف.

وتدخل كوريا الجنوبية المباراة وهي في المركز الرابع للمجموعة دون رصيد من النقاط، من هزيمتين، أحرزت هدفًا وحيدًا ودخل مرماها ثلاثة أهداف.

ورغم أن حظوظ كوريا في التأهل لثمن النهائي تكاد تكون شبه مستحيلة، ولكنها في النهاية ليست بالمستحيلة، فهي تطمع لتحقيق المفاجأة في المونديال وأن تتغلب على أبطال العالم، ومن ثم النظر لنتيجة المباراة الثانية في نفس الجولة للمجموعة التي تجمع المكسيك والسويد.

ولكي تتأهل كوريا تحتاج للفوز على ألمانيا، مع فوز المكسيك على السويد، وربما تحتاج لفارق الأهداف لذا عليها أن تحاول الفوز بفارق أكثر من هدف.

ولكونها تعلم تمامًا قوة المباراة فهي لا تنظر إلى التأهل من هذه المباراة ولكنها تريد أن تقدم مباراة قوية تليق بكونها إحدى الفرق الممثلة لقارة آسيا.

ويمتلك شن تاي يونغ المدير الفني لكوريا العديد من الأسماء المميزة، أبرزهم، تشو هيون وو وغيونغ سيونغ هيون ويون يونغ سن وكيم يونغ جون وكو يو هان وسون هيونغ مين وكيم مين وو وغونغ وو يونغ ولي جاي سونغ وكم شن ووك وهوانغ هي تشان.

على الجانب الأخر، تدخل ألمانيا المباراة مقتسمة المركز الثاني مع السويد ولكل منهما 3 نقاط، من فوز وهزيمة، وأحرزا هدفين ودخل مرماهما مثلهما.

يحتاج أبطال العالم لرد الاعتبار في هذه البطولة بعد أداء ضعيف خلال أول مباراتين في المونديال، رغم الفوز التاريخي على السويد في اللحظات القاتلة بهدف توني كروس.

ويريد أبطال العالم تصحيح المسار بعد أن كانوا المرشح الأبرز لنيل اللقب، وتراجعت أسهمهم بشدة وسط تألق منتخبات أخرى حتى الآن في المونديال.

ويمتلك يواخيم لوف المدير الفني مجموعة من أبرز لاعبي العالم، منهم مانويل نوير ويوناس هيكتور وماتس هوملز وأنطونيو رودريغر وسامي خضيرة وتوني كروس ومسعود أوزيل وماركوس رويس وجوشوا كيميتش وإلكاي غوندوغان وتوماس مولر وماريو غوميز.


الأوروجواي تحسم صدارة المجموعة الأولى

حسم المنتخب الأوروجوياني صدارة المجموعة الأولى بعد فوزه على المنتخب الروسي بثلاثية دون رد،في المباراة التي جمعتهما على ملعب “كوسموس أرينا”،في الجولة الثالثة والأخيرة.

ومنح المهاجم لويس سواريز التقدم للأوروجواي في الدقيقة 10،وعن طريق الخطأ منح دينيس تشيرتشيف الهدف الثاني للأوروجواي في الدقيقة 23،واختتم كافاني الثلاثية في الدقيقة 90.

وتأهلت الأوروجواي للدور الثاني في صدارة المجموعة 9 نقاط،وحلت روسيا ثانياً ب 6 نقاط،فيما حلت السعودية ثالثاً ب 3 نقاط،ومصر في المركز الأخير بدون نقاط.


6 أرقام شهدتها موقعة السنغال واليابان في المونديال

شهدت مباراة السنغال واليابان، اليوم الأحد، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما في الجولة الثانية للمجموعة الثامنة من بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا، 6 أرقام.

وجاءت الأرقام على النحو التالي:

- هدف اليابان الأول كان عن طريق تاكاشي إينوي الذي سجل الهدف الثالث له على التوالي في ثلاث مباريات مع منتخب بلاده.

- سجل كيسوكي هوندا الهدف الثاني لليابان ليصبح أول لاعب في تاريخ الفريق يسجل بثلاث نسخ مختلفة من كأس العالم في 2010 و2014 و2018.

- أصبح هوندا أكثر لاعب آسيوي تسجيلاً للأهداف في تاريخ كأس العالم برصيد 4 أهداف.

- سجل موسى واجي لاعب السنغال اسمه في سجلات الكرة الإفريقية حيث أصبح أصغر لاعب يحرز في منافسات كأس العالم عن عمر 19 عامًا و 263 يومًا.

- هدف السنغالي ساديو ماني بعد 10 دقائق و59 ثانية أصبح أسرع هدف يستقبله المنتخب الياباني في مباراة بكأس العالم في تاريخ مشاركاته.

- ماني نجح في تسجيل أول أهدافه في بطولة كأس العالم.