دولي


١١:٤٩ م
٦‏/٦‏/٢٠١٨

السنغال

السنغال

في ما يأتي بطاقة تعريف عن منتخب السنغال المشارك في مونديال 2018:

- يشارك للمرة الثانية بعد 2002 عندما بلغ الدور ربع النهائي

- تصنيف الفيفا: 28 (17 مايو 2018)

- المدرب: أليو سيسيه

- رئيس ىالاتحاد: أوغوستين سينغور

- عدد المنتسبين: 16700

- أبرز الأندية: جاراف، جان دارك، كازا سبورتس، ديامبارز

- اللقب: "أسود تيرانغا"

- بلغ النهائيات بتصدره المجموعة الافريقية الرابعة

- التشكيلة الرسمية (من 23 لاعبا):

حراسة المرمى: عبدالله ديالو (رين الفرنسي)، كاديم نداي (هورويا الغيني)، ألفرد غوميس (سبال الايطالي)

الدفاع: كاليدو كوليبالي (نابولي الايطالي)، لامين غساما (أنطاليا سبور التركي)، كارا مبودج (أندرلخت البلجيكي)، موسى واغيه (أوبن البلجيكي)، يوسف سابالي (بوردو الفرنسي)، ساليو سيس (فالنسيين الفرنسي)، ساليف سانيه (هانوفر الألماني)

الوسط: باب أليوني نداي (ستوك سيتي الانجليزي)، إدريس غانا غاي (ايفرتون الانجليزي)، شيخو كوياتي (وست هام الانجليزي)، شيخ ندوي (برمنغهام الانجليزي)، ألفرد نداي (وولفرهامبتون الانجليزي)

الهجوم: ساديو مانيه (ليفربول الانجليزي)، كيتا بالدي (موناكو الفرنسي)، ديافرا ساخو (رين الفرنسي)، موسى كوناتيه (أميان الفرنسي)، اسماعيل سار (رين الفرنسي)، مباي نيانغ (تورينو الايطالي)، موسى سو (بورصا سبور التركي)، ماميه بيرام ضيوف (ستوك الانجليزي).


الكشف عن السر الحقيقي وراء استبعاد ساني

فاجأ يواخيم لوف، مدرب المنتحب الألماني، الجميع، باستبعاده نجم مانشستر سيتي، ليروي ساني، من تشكيلة "المانشافت" النهائية، التي ستشارك في مونديال روسيا، خاصة وأن صاحب القدم اليُسرى الساحرة يتمتع "بموهبة ضخمة"، بحسب قول لوف نفسه.

إلا أنَّ تقارير صحفية، كشفت أنَّ سلوك نجم مانشستر سيتي، حرمه من الدفاع عن قميص المنتخب الألماني، في نهائيات كأس العالم.

وقدَّم ساني، موسمًا رائعًا برفقة مانشستر سيتي، وقاده لاقتناص عدة نقاط ثمينة، في سباقه نحو التتويج بالألقاب، وهو ما جعل إسقاطه من لائحة المنتخب الألماني يُثير الكثير من الدهشة.

غير أن تقارير صحفية كشفت عن السر الحقيقي وراء قرار المدرب لوف.

وفي هذا الشأن، أوضح موقع صحيفة "ذا صن" البريطانية، أنَّ مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف، استبعد ليروي ساني من تشكيلة "المانشافات"، بالأساس بسبب سلوك اللاعب في معسكر المنتخب الأخير.

وأضاف الموقع البريطاني، أن أنانية نجم مانشستر سيتي، هي التي حرمته من المشاركة في أكبر عرس كروي عالمي، وليس أداءه الضعيف أمام منتخب النمسا، خلال المباراة الودية الأخيرة.

وأشار الموقع "ذا صن"، إلى أن فوز ساني مؤخرًا، بجائزة أفضل لاعب صاعد بالدوري الإنجليزي الممتاز غيّر من سلوك اللاعب، حيث لاحظ نجوم المنتخب الألماني حدوث تغيير في طريقة تصرف صاحب القدم اليُسرى.

يذكر أنَّ منتخب ألمانيا يتواجد بالمجموعة السادسة بالمونديال، إلى جانب المكسيك، والسويد، وكوريا الجنوبية، إذ تنتظر "المانشافات" مهمة صعبة للحفاظ على لقبه العالمي، الذي أحرزه في 2014 على حساب الأرجنتين.


بطاقة تعريف المنتخب البرازيلي المشارك في المونديال

في ما يأتي بطاقة تعريف بمنتخب البرازيل المشارك في مونديال 2018:

- يشارك للمرة الحادية والعشرين (لم يغب عن أي نسخة منذ عام 1930). توج باللقب خمس مرات (أعوام 1958 و1962 و1970 و1994 و2002)، وهو رقم قياسي، وبلغ النهائي عامي 1950 و1998

- كوبا أميركا: توج باللقب أعوام 1919 و1922 و1949 و1989 و1997 و1999 و2004 و2007

- كأس القارات: توجت باللقب أعوام 1997 و2005 و2009 و2013

- الألعاب الأولمبية: أحرزت الذهبية عام 2016 على أرضها، الفضية أعوام 1984 و1988 و2012 والبرونزية عامي 1996 و2008.

- تصنيف الفيفا: 2 (17 أيار/مايو 2018)

- المدرب: تيتي (منذ حزيران/يونيو 2016)

- رئيس الاتحاد: انطونيو كارلوس نونيس دي ليما

- أبرز الأندية: فلامنغو، كورنثيانس، سانتوس، ساو باولو، غريميو

- بلغ النهائيات بعد تصدر مجموعة أميركا الجنوبية بفارق 10 نقاط عن الأوروغواي الثانية

- المباريات الودية التحضيرية:

ضد كرواتيا في 3 حزيران/يونيو في ليفربول

ضد النمسا في 10 حزيران/يونيو في فيينا

- التشكيلة الرسمية (من 23 لاعبا):

- حراسة المرمى: أليسون (روما الإيطالي)، إيدرسون (مانشستر سيتي الإنكليزي)، كاسيو (كورنثيانس)

- الدفاع: دانيلو (مانشستر سيتي الإنكليزي)، فاغنر (كورنثيانس)، مارسيلو (ريال مدريد الإسباني)، فيليبي لويس (اتلتيكو مدريد الإسباني)، ميراندا (انتر ميلان الإيطالي)، ماركينيوس وتياغو سيلفا (باريس سان جرمان الفرنسي)، جيروميل (غريميو)

- الوسط: كاسيميرو (ريال مدريد الإسباني)، فرناندينيو (مانشستر سيتي الإنكليزي)، باولينيو (برشلونة الإسباني)، ريناتو اغوستو (بكين غوان الصيني)، فريد (شاختار دانييتسك الأوكراني)، فيليبي كوتينيو (برشلونة الإسباني)، ويليان (تشلسي الإنكليزي).

- الهجوم: نيمار (باريس سان جرمان الفرنسي)، غابريال جيزوس (مانشستر سيتي الإنكليزي)، روبرتو فيرمينو (ليفربول الإنكليزي)، دوغلاس كوستا (يوفنتوس الإيطالي)، تايسون (شاختار دانييتسك الأوكراني).


غاريكا "النمر" الذي أعاد البيرو إلى نهائيات كأس العالم

ليما/ (أ ف ب):

نجح في إعادة البيرو الى كأس العالم لكرة القدم بعد 36 عاما على مشاركتها الأخيرة فيها، لكن يبدو أن المدرب الأرجنتيني ريكاردو غاريكا لن يتوقف عند هذا الحد، ويبحث عن تألق في المونديال الروسي.

قال المدرب البالغ 60 عاما "لا أعرف ما إذا كنا سنفوز بكأس العالم، لا أعرف كيف سيكون مستوانا، ولكن ما يمكنني قوله هو أننا سنكون مستعدين لتقديم أقصى ما يمكن".

في مقابلة مع وكالة فرانس برس، أكد غاريكا ان "هدفنا هو محاولة التأهل عن مجموعتنا، حتى وإن كان الأمر صعبا جدا لكننا سنحاول"، معتبرا أنه قادر على الفوز في كل المباريات بالتشكيلة التي في حوزته، والتي تقلت جرعة دعم كبيرة بعودة قائدها المهاجم باولو غيريرو إلى صفوفها، بعد قرار من القضاء السويسري بعد فوزه باستئناف تقدم به ضد عقوبة إيقاف بحقه.

وتولى غاريكا الذي كان يلقب بـ "النمر" خلال مسيرته كلاعب، مهمة الإشراف على منتخب البيرو في 2015.

ومع أن المنتخب بدأ التصفيات بشكل سيء، راهن غاريكا على الدماء الجديدة عبر ضم اللاعبين الشباب من الأندية المحلية لإعطاء دفع لتشكيلة المنتخب الذي نال البطاقة الأخيرة إلى مونديال روسيا 2018، بعد تغلبه على نيوزيلندا في ملحق بين خامس ترتيب أميركا الجنوبية وبطل أوقيانيا.

وتوقع لاعب المنتخب البيروفي السابق بيري روخاس في تصريح لفرانس برس ان يكون الفريق قادرا على تحقيق المفاجأة في المونديال.

وأوضح "منح غاريكا المنتخب الاستقرار والاداء السهل. ولاعبو البيرو يؤمنون الآن بفرصتهم على ارض الملعب".

واذا كان غاريكا قد بدأ مسيرته عام 1978 مع بوكا جونيورز وتنقل في أكثر من مركز على أرض الملعب، إلا أنه كمدرب يركز على الهجوم ويصر على الأداء الجماعي.

ويأمل غاريكا في محو آثار الخيبة الكبرى في مسيرته عندما استبعد من تشكيلة الأرجنتين في مونديال 1986 على رغم أدائه الحاسم في التصفيات، ليغيب بذلك عن التشكيلة التي أحرزت اللقب بقيادة دييغو مارادونا.

ويقول غاريكا عن تلك المرحلة "بكيت كما لو أنني مجرم مدان".