غرائب وطرائف

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٦‏/١‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​بحيرة "وان" التركية تستضيف طيور البجع والفلامينغو

يستضيف حوض بحيرة "وان" الذي يشكل خمس الأراضي الرطبة في تركيا، العديد من أنواع الطيور، ومنها "البجع الأبيض"، إلى جانب طيور الفلامينغو التي لم تهاجر من المنطقة نتيجة لطافة الأجواء لهذا العام.

وتجذب بحيرة "وان" أنظار زوارها من خلال الأراضي الرطبة التي تحيط بها ومنها "غوروندو" و"قره صو" و"يول دوندو" ونهر "بنديماهي" وبحيرة "أرتشك" و"البجع الأبيض" و"الفلامينغو" وبقية أنواع الطيور، أنظار زوار المنطقة.

وقال لقمان أصلان، مساعد أستاذ بجامعة "يوزونجو يل" بولاية "وان" ومدير مركز تأهيل وحماية الحياة البرية في الجامعة نفسها، إن وجود 20% من المناطق الرطبة التركية في وان يساهم بقيمة مضافة للولاية.

ووصف أصلان الأراضي الرطبة بـ "رحم الطبيعة" ، مشدداً أنها تساهم بشكل كبير في النظام البيئي.

وأضاف أن حوض البحيرة يحتوي على أكثر من 200 نوع من الطيور، ويستضيف الطيور المهاجرة والعديد من أنواع الطيور الخاصة بها.

وأشار إلى أن طيور الفلامينغو والكركي الأبيض (رافعات) وكذلك البجع الأبيض القادم من برد سيبيريا، يأتون للمناطق الرطبة في محيط بحيرة وان.

ولفت إلى أن جزء من طيور الفلامينغو التي ينبغي أن تهاجر المنطقة، بقيت في المنطقة دون، نتيجة الأجواء الدافئة التي يشهدها العام الحالي.


تحضيرات هائلة لمسلسل تركي جديد استغرق إعداده عامين

أعلن منتج مسلسل قيامة أرطغرل محمد بوزداغ الذي يحكي تأسيس الدولة العثمانية، ولاقى انتشارًا واسعًا عن تجهيزه مسلسل جديد يحكي التاريخ القريب أي الحرب العالمية الأولى وانتصار العثمانيين على الإنكليز في معركة "حصار الكوت".

وبث الإعلان الترويجي الأول للمسلسل الأربعاء 27 ديسمبر ومن المقرر أن يبدأ المسلسل أولى حلقاته الخميس 18 يناير 2018 على قناة TRT1.

وفي لقاء سابق لمنتج وكاتب سيناريو مسلسل قيامة أرطغرل قال بأن الرئيس طلب منه إنتاج مسلسل يتحدث عن الحرب العالمية الأولى وانتصار الأتراك.

وقال بوزداغ " لقد عملنا عامين متواصلين ليلاً ونهاراً لأجل إنجاح إخراج هذا المشروع وسيكون عملاً وانتاجاً ضخماً لم يره الجمهور من قبل".

وأشار إلى أن سلسلة قيامة أرطغرل تحدثت عن تأسيس الدولة العثمانية أما هذا الإنتاج الجديد سيحكي التاريخ الأكثر حداثة.

وأضاف: "سنحاول أن نحكي في هذا العمل أسطورة الأبطال الذين خرجوا من أسطنبول في الحرب العالمية الأولى والتركيز على الملحمة التي حدثت على رمال الصحراء الغاضبة ونأمل أن يليق العمل بالبطل "مهمتشيك".

وأطلق على المسلسل اسم Mehmetçik Kut'ül Amare ويطلق اسم "مهمتشيك" أيام الفترة العثمانية على جندي الجيش، و"كوت العمارة" هي مدينة تقع على نهر دجلة.

ويحكي المسلسل أحداث أكبر المعارك التي حدثت في الحرب العالمية الأولى وهي معركة حصار الكوت والتي وقعت في العراق بين الدولة العثمانية والقوات الإنكليزية والهندية التي كانت تحت حماية الإنكليز آنذاك وبدأت في ديسمبر 1915 وانتهت في أبريل 1916 بانتصار الجيش العثماني.

واستمر تدريب وتجهيز الممثلين لمدة 6 أشهر متواصلة على يد أفضل الجنود الأتراك حيث دربوا تدريباً عسكرياً بما يتلاءم مع تلك الفترة في القرن الـ 19 من ركوب خيول واستخدام أسلحة والتعامل مع الصعاب التي يواجهها العسكر.

وقال المنتج بوزداغ "سيحظى هذا العمل الجديد بالحب الذي حظي به مسلسل قيامة أرطغرل".

وأعلن موقع النور على صفحته في انستقرام بأنه سيتم بث مسلسل "كوت العمارة" حصريًا على موقع النور

المصدر: هافنغتون بوست


جمعها راعٍ تركي.. متحف لأحجار بملامح بشرية

أسس راعي غنم تركي متحفاً من الحجارة الشبيهة بالإنسان في قضاء طاش كوبرو بولاية أدرنة (غرب)، حيث يعرض حجارة جمعها أثناء الرعي، وبينها حجر يشبه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

وقال الراعي أحمد أصلان (48 عاماً) للأناضول: "أنهيت المرحلة الإبتدائية، وهاجرت من ولاية شانلي أورفة (جنوب) إلى ولاية قونية (وسط جنوب) من أجل رعي الحيوانات في إحدى قرى الولاية".

وأوضح أن "فكرة المتحف خطرت على بالي، قبل سنوات عديدة، عندما التقطت حجراً كي ألقيه على الغنم أثناء الرعي، فاكتشفت أن الحجر يشبه وجه إنسان، فجاءت فكرة إنشاء متحف لعرض مثل هذه الحجارة".

وتابع: "أواصل جمع الجحارة منذ ثماني سنوات، وكان افتتاح متحف لتلك الحجارة من أكبر أحلامي.. أنا سعيد جداً لتحول الحلم إلى حقيقة".

ومضى قائلاً: "حب الفن نشأ لدي خلال الرعي.. ومنذ عام 2009 وأنا أعمل جاهداً من أجل افتتاح متحف لعرض الحجارة التي أجمعها".

الراعي التركي لفت إلى أنه سمع أن متحفاً للحجارة الشبيهة بالإنسان تم افتتاحه في العاصمة اليابانية طوكيو، عام 2016، وهو يشبه فكرته التي يسعى إلى تحقيقها منذ سنوات.

وأوضح أنه عندما كان يجمع الحجارة كان يعرضها على أقربائه ومعارفه، ويطرح عليهم فكرة المتحف.

وتابع: "تمكنت من التواصل مع أنيس إشبلن، رئيس بلدية قضاء طاش كوبرو (ولاية أدرنة)، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعرضت عليه فكرة إنشاء متحف للحجارة الشبيهة بالإنسان، وهو ما حدث بالفعل".

ولم يتوقف حلم أصلان عند تأسيس المتحف، فلديه أحلام أخرى: "اعتزم توسيع مقتنيات المتحف، من خلال العثور على أحجار جديدة، وأخطط لتكوين أكبر متحف للحجارة الطبيعية في العالم".

ووفق الراعي التركي فإن "بعض الحجارة تشبه شخصيات مشهورة في العالم، حيث عثرت مثلاً على حجر يشبه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وقد حملت الحجر على ظهري لمسافة 16 كيلو متراً".

وأردف قائلاً: "أرغب في دعوة الرئيس ترامب لزيارة المتحف، رغم انتقادي لسياسته تجاه منطقة الشرق الأوسط".

ثم استدرك: "أدرك أن ترامب لن يزور متحفي حتى وإن وجهت إليه الدعوة، ربما لعدم اهتمامه بالفن".

وأوضح أصلان أنه سيترك مهنة الرعي، وينتقل للسكن في بلدة طاش كوبرو، لمواصلة البحث عن الحجارة، بهدف إثراء وتطوير متحفه.

رئيس بلدة قضاء طاش كوبرو، أنيس إشبلن، قال من جانبه: "رممنا مبنى كنيسة قديمة، قبل أربع سنوات، وحولناه إلى متحف، وبدأنا مؤخراً في عرض 150 من الحجارة التي جمعها أصلان".

وأضاف إشبيلن، في تصريح للأناضول: "افتتحنا المتحف حديثاً، والزوار أعربوا عن إعجابهم الكبير به، فهو أحد روائع الطبيعة".

وشدد على أن "مقتنيات المتحف ليست من عمل نحاتين، فالطبيعة هي التي رسمت ونحتت هذه الحجارة، بفعل عوامل الطبيعة من حرارة، وماء، وبرودة، ورياح".

وأوضح أن "عمر هذه الحجارة ربما يبلغ ملايين السنين.. لا نملك معلومات عن أعمارها، وسنعمل مع مختصين، خلال الفترة المقبلة، لتحديد ذلك".

ومضى قائلاُ: "نعمل حالياً على التعريف بالمتحف على نطاق واسع، حيث فتح أبوابه أمام الزائرين حديثاً، وأعتقد أن الزيارات والاهتمام بالمتحف سيزداد".

ويبدي زوار المتحف إعجاباً كبيراً بفكرته وبالحجارة المتنوعة المعروضة داخله.

ومن بين هؤلاء الزائرين، غوركان طوب، الذي قال للأناضول: "المتحف مختلف كثيراً عن المتاحف الأخرى".

وبسعادة أضاف: "أستطيع القول إنني أزور متحفاً تكونت مقتنياته بفعل نحت الطبيعة، إنه مثير جداً، أنصح الجميع بزيارته".


إحدى أكثر الدول ثراء ترحب بالفلسطيني دون تأشيرة

ترحب جمهورية سنغافورة بدخول المواطن الفلسطيني إلى أراضيها دون طلب تأشيرة مسبقة، حيث يمكنه حزم أمتعته والسفر إليها مباشرة في أي وقت، ليحصل على تأشيرة الدخول فور وصوله في المطار .

وتعد هذه الدولة الغنية إحدى أكثر الدول ثراء في العالم، ورابع أقوى مركز مالي عالمي، كما أن جواز سفرها يتربع على عرش "أقوى وأفضل جوازات السفر في العالم" .

, يمكن لحامل لحامل جواز السفر السنغافوري دخول 159 دولة بدون تأشيرة، متغلبا بفارق دولة واحدة على جواز السفر الألماني الذي يسمح لحامله بدخول 158 دولة.

وبالنسبة للدول العربية فإن الفلسطيني ممنوع من دخول جميع الدول العربية إلا بتقديم طلب " فيزا " مسبقة، ما عدا الأردن التي تسمح له بالدخول دون تاشيرة، وجيبوتي التي تمنحه التأشيرة فور الوصول .

يذكر أن حامل جواز السفر الفلسطيني يسمح له بدخول 39 دولة دون تأشيرة مسبقة، أو تأشيرة عند وصول الدولة المستضيفة.

وبحسب المؤشرات التي أصدرها موقع "باسبورت إندكس"، فإن الدول التي لا تطلب تأشيرات دخول لحامل جواز السفر الفلسطيني هي:

بوليفيا، الإكوادور، هايتي، الأردن، ماليزيا، ميكرونيزيا، نيكاراغوا، سنغافورة، سانت فنسنت وجزر غرينادين، سوازيلاند، فنزويلا، إندونيسيا.

أما الدول التي يحصل حامل جواز السفر الفلسطيني، على تأشيرة دخول فورية لدى الوصول إلى مطار البلد المستضيف فهي:

بنغلاديش، كمبوديا، كيب فاردي، كوموروس، كوت ديفوار، جيبوتي، دومنيكان، غينيا الاستوائية، الهند، إيران، لاوس، مكاو، مدغشقر، المالديف، موريتانيا، موزمبيق، بالاو، سانت لوسيا، ساموا، تنزانيا، تيمور الشرقية، توغو، توفالو، أوغندا، زيمبابوي.