.main-header

دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٨‏/٥‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


مصرع 122 شخصا في فيضانات سريلانكا

أعلنت السلطات السريلانكية السبت مصرع 122 شخصا على الاقل في فيضانات نجمت الجمعة عن امطار موسمية غزيرة ادت الى سيول وحوادث انزلاق في التربة.

واوضح مركز ادارة الكوارث ان عدد القتلى ارتفع مساء السبت الى 122. ولا يزال 97 اخرون مفقودين.

وقامت السلطات باجلاء 230 الف شخص من منازلهم في جنوب وغرب البلاد التي تضررت بالامطار الموسمية.

وقام الجيش بعمليات بحث في المناطق التي شهدت انهيارات ارضية. وارسل خمس طائرات لعمليات الانقاذ وخمسا اخرى لنقل مواد الاغاثة العاجلة الى القرويين العالقين في مناطقهم ولا يمكن الوصول اليهم من طريق البر.

واكد وزير الداخلية السريلانكي فاجيرا ابيواردينا ان الامطار الاكثر غزارة انتهت لكن هناك خطر حدوث فيضانات. ودعا السكان الى مغادرة الاراضي المنخفضة واللجوء الى المرتفعات الاقل تأثرا.

وقال ابيواردينا للصحافيين في كولومبو "ما زال لا يمكن الوصول الى عدد كبير من المناطق". واضاف "هناك بعض القطاعات التي لا يمكن الوصول اليها حتى بالمروحيات والسفن".

واضاف ان الحكومة القت من الجو عشرة آلاف سترة انقاذ للاشخاص العالقين واعدت 104 مآوى في مبان عامة للذين يتم اجلاؤهم.

ووصلت سفينة هندية السبت الى كولومبو لتقديم المساعدة لسريلانكا. وهي تقل طاقما طبيا للانقاذ وزوارق مطاطية وادوية. ويفترض ان تصل سفينة ثانية الاثنين.


ترمب يتعهد بحماية "إسرائيل" من صواريخ حماس وحزب الله

تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترمب بحماية "إسرائيل" طيلة فترة رئاسته من صواريخ حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وحزب الله اللبناني.

وأوضح ترامب اليوم في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالقدس أنه من الخطأ تخيير الولايات المتحدة بين دعم "إسرائيل" ودعم الشعوب العربية، قائلا: "السلام ممكن إذا تجاوزنا خلافات الماضي".

وقال الرئيس الأميركي -في مؤتمر صحفي داخل متحف إسرائيلي بالقدس- إنه لن تطلق أثناء فترة رئاسته أية صواريخ على "إسرائيل" من لدن حماس أو من قبل حزب الله، وأضاف أنه لن يسمح بأن يقوم بعض القادة بالدعوة إلى تدمير "إسرائيل"، مشددا على أن إدارته ستقف دائما مع "إسرائيل".

وقال إنه "لا يمكن للنزاعات أن تستمر إلى الأبد، وعلى القادة إيجاد أرضية مشتركة لحل الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين"، مشددا على أن الفلسطينيين جاهزون لعملية السلام.

قمة الرياض

وقال ترمب إن القمة العربية الإسلامية الأميركية التي عقدت في الرياض تشكل فرصة لجعل مستقبل منطقة الشرق الأوسط أفضل بكثير مما عليه الوضع الآن، وقال إن مشاركته تلك شجعته على القول إن العديد من القادة مستعدون للانضمام إلى حلف لمكافحة التطرف والعنف.

بالمقابل، قال نتنياهو إن "إسرائيل" لن تجد حليفا وداعما أقوى من الولايات المتحدة سواء من الكونغرس أو الرؤساء الأميركيين المتعاقبين، وشدد على ضرورة أن يوضع حد لتمويل "الإرهاب".

وقال نتنياهو إنه "يأمل بأن تتوقف السلطة الفلسطينية عن مكافأة الفلسطينيين الذين ينفذون هجمات على إسرائيل"، وأضاف أنه مثلما أدان رئيس السلطة محمود عباس هجوم مانشستر في بريطانيا فعليه إدانة هجمات الفلسطينيين التي تصفها "إسرائيل" بـ"الإرهاب".

وأضاف المتحدث نفسه أن "التوقف عن تمجيد ودعم الإرهابيين هو الخطوة الأهم نحو تحقيق سلام مع الفلسطينيين، وهو ما تسعى إليه إسرائيل".

اللافت من تصريحات الرئيس الأميركي تجاهل مطلب إسرائيل بنقل سفارة واشنطن من "تل أبيب" إلى القدس، رغم ما تعهد به ترمب في حملته للانتخابات الرئاسية العام الماضي.


أردوغان يعود لرئاسة الحزب الحاكم في تركيا مجدداً

من المقرر أن سيصبح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من جديد رئيسا لحزب العدالة والتنمية الاحد، منفذا بذلك احد التغييرات الاساسية لمراجعة الدستور التي أُقرت في استفتاء في 16 نيسان الماضي.


وكان أردوغان قطع رسمياً علاقته بالحزب الاسلامي المحافظ عندما انتخب رئيسا في آب 2014، وفقا للدستور. لكنه عاد الى صفوف الحزب الذي شارك في تأسيسه في 2001 بفضل مادة اولى في التعديل الدستوري. وقال في مراسم عودته الى الحزب، وقد بدا عليه التأثر "أعود اليوم إلى حزبي، إلى عشي، الى حبي".


وستسمح عودة أردوغان إلى رئاسة الحزب للرئيس التركي بإنهاء الخلافات الداخلية والإعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة المقررة في الثالث من تشرين الثاني 2019.


وادعي 1470 مندوبا في حزب العدالة والتنمية الى مؤتمر استثنائي في انقرة الاحد لانتخاب الرئيس الجديد للحزب، ولا شك في نتيجة التصويت اذ ان اردوغان هو المرشح الوحيد لهذا المنصب.


وينتظر وصول حوالى ستين الف شخص الى انقرة من مختلف انحاء تركيا لحضور المؤتمر في ملعب رياضي في وسط المدينة.


ويعقد المؤتمر تحت شعار "مرحلة جديدة تبدأ: ديموقراطية، تغيير، اصلاح"، الذي يوحي بان تعديلات ستجرى داخل الحزب وفي الحكومة.


الإيرانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة

بدأ الإيرانيون، صباح الجمعة، الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية بعد حملة ضارية بين الرئيس حسن روحاني ومنافسه المتشدد إبراهيم رئيسي.


وقال مرشد إيران علي خامنئي بعد أن أدلى بصوته "الكل يجب أن يصوت في هذه الانتخابات المهمة.. يصوت في الساعات الأولى."


وبين المرشحين الأربعة الذين يتنافسون في هذه الانتخابات، يبدو روحاني المدعوم من الإصلاحيين والمعتدلين ورئيسي القريب من المرشد، الأوفر حظا بالفوز.


وتجري الانتخابات الرئاسية بالتزامن مع انتخابات بلدية. وسيتمثل التحدي الأهم في المدن الكبرى مثل طهران ومشهد وأصفهان، لمعرفة ما إذا كان ما يوصفون بالمعتدلين سيتمكنون من انتزاعها من المتشددين.