دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٦‏/١‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


وفاة 61 طفلًا بإندونيسيا بسبب سوء التغذية ومرض الحصبة

لقي 61 طفلًا على الأقل حتفهم بسبب سوء التغذية ومرض الحصبة، خلال الأشهر الأربعة الماضية، في إقليم بابوا شرقي إندونيسيا، وفق مسؤولة محلية.

وقالت إليسا كامبو، رئيسة إدارة مقاطعة عصمت بالإقليم المذكورة إن عشرات الأطفال لقوا مصرعهم منذ سبتمبر/ أيلول الماضي، مشيرًا أن العدد مرشح للارتفاع في ظل استمرار انتشار وباء الحصبة في عشرات القرى بالمنطقة.

وأوضحت أن الحكومة المحلية أرسلت 4 فرق طبية لـ 23 مقاطعة تغطي 224 قرية، وذلك بهدف الحد من انتشار وباء الحصبة.

ونقل موقع كومباس دوت كوم الإخباري الإندونيسي عن كامبو قولها "ترأست اجتماع الفريق الطبي قبل أسبوع لمعالجة هذه المشكلة الخطيرة".

وأضافت "اتفقنا على تشكيل 4 فرق ميدانية بشكل فوري، بهدف الحدّ من انتشار مرض الحصبة، وتوفير المكمّلات الغذائية للرضّع والأطفال".

وأوضحت المسؤولة أنه لم يتسنّ للسلطات الرسمية الاستجابة السريعة لمواجهة الوباء، لأنه إلى جانب أشياء أخرى، كان من الصعب الوصول إلى العديد من البلدات".

وتابعت "تعذر أيضًا العثور على كثير من الناس في أماكن إقامتهم كونهم من البدو الرحّل، أو يعيشون في الغابات".

ولفتت أيضًا إلى أن "عدد الموظفين في القطاع الصحي العاملين في العيادات الريفية محدود جدًا".

كما أشارت كامبو إلى توثيق 500 حالة بين الأطفال الذين يعانون من مرض الحصبة حتى الآن.

وأمس الأحد، أمر الرئيس الإندونيسي، الحكومات المحلية احتواء المرض على وجه السرعة.

ويعاني الأطفال عادة من سوء التغذية في إقليم بابوا الأكثر فقرًا بين الأقاليم الـ34 في إندونيسيا، حيث تقتصر الوجبات عادة على الخضراوات والبطاطا.

كما أن الصعوبة الكبيرة في الحصول على مياه آمنة، وعدم كفاية المرافق الصحية يسبب أيضا دائرة واسعة من الأمراض بما فيها الملاريا والجذام في إقليم بابوا.

والحصبة، مرض فيروسي حادٍ ومعدٍ يصيب الأطفال، ويسبب لهم بعض المضاعفات التي تكون خطيرة في بعض الأحيان، ويعتبر من أكثر الأمراض انتشارًا في سن الطفولة بصفه خاصة.


​طهران: لن نقبل أي تغيير على الاتفاق النووي

قالت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم السبت، إن طهران لن تقبل بأي تغييرات تطرأ على الاتفاق النووي الذي أبرمته مع مجموعة الدول (5+1) عام 2015.

جاء ذلك بعد أن تعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، بالانسحاب من الاتفاق "في غضون أشهر ما لم يعالج الحلفاء الأوروبيون العيوب الفظيعة فيه".

وأضافت الخارجية الإيرانية في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية (إرنا)، أن طهران "لن تقبل أي تغيير في الاتفاق سواء حالياً أو مستقبلاً، ولن تتخذ أي إجراء بعيداً عن الالتزام المنصوص عليه فيه".



"سي أن أن": ترمب يخضع لفحص طبي لمعرفة صحته العقلية

من المقرر أن يخضع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لفحص طبي رسمي الأسبوع المقبل، في محاولة منه لوضع حد للتكهُّنات المثارة حول أهليته العقلية والجسدية للرئاسة، بحسب ما ذكرته شبكة "سي أن أن".


وذكرت الشبكة الأمريكية أن ترمب سيخضع للفحص في الـ 12 من كانون ثاني/يناير الجاري، على يد الطبيب نفسه الذي كان يفحص سلفه الرئيس السابق باراك أوباما، حيث من المنتظر أن يُنشَر مُلخَّص نتائج الفحص.


ومن المنتظر إجراء الفحص في مركز "والتر ريد" الوطني الطبي العسكري الذي يقع على مشارف العاصمة الأمريكية واشنطن، ويُعَد أكبر مشفى عسكري في البلاد.


وبحسب الشبكة، فإن ترمب يأمل أن يضع حداً للمزاعم التي أُثيرت الأسبوع الجاري حول سلامة قواه العقلية بالخضوع لأول فحصٍ طبي رسمي منذ دخوله البيت الأبيض.


جديرٌ بالذكر أنَّ كتاباً جديداً مثيراً للجدل، ألَّفه الصحفي الأمريكي مايكل وولف، ذكر فيه أن ترمب لا يستطيع التعرُّف على أصدقائه القدامى، وكثيراً ما يُكرِّر سرد القصص "باستخدام الكلمات نفسها".


ووصف البيت الأبيض التساؤلات المثارة عن صلاحية ترمب العقلية للمنصب بأنَّها "شائنة".


لكن بإمكان الرئيس إخفاء أي تفاصيل يريدها كما فعل أوباما الذي بالكاد تضمَّن سجِّله الصحي النظيف نقطةً سلبية واحدة.


أردوغان: أمريكا تتبنى الديمقراطية عندما تجري الأمور لمصلحتها فقط

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد، إنّ الولايات المتحدة الأمريكية تتبنّى الديمقراطية عندما تجري الأمور وفقا لمصلحتها، وتستغني عنها حينما تسير الأمور بعكس رغباتها.

جاءت تصريحات أردوغان هذه في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المؤتمر الاعتيادي السادس لحزب العدالة والتنمية بولاية دوزجة غربي البلاد.

وفي هذا السياق قال أردوغان: "أمريكا تقول إنها ستوقف دعم الأمم المتحدة، أين إيمانكم بالديمقراطية، أنتم تتبنون الديمقراطية عندما تجري الرياح بما تشتهي سفنكم، ولكنكم تستغنون عنها عندما تسير الأمور بعكس رغباتكم".

وأوضح أردوغان أنّ تركيا كانت تدرك أحقية موقفها في الدفاع عن مدينة القدس الفلسطينية، وأنها نجحت في كفاحها من أجل نصرة المدينة المقدسة.

وفيما يتعلق بالتهديدات التي تستهدف أمن وسلامة تركيا، قال أردوغان: "عندما نرى ضخامة التهديدات التي تحيط بنا، نقول بأنّ هذا الأمر جميل، لأنه يدل على مدى خشيتهم منّا، ولكن مهما كانت التهديدات كبيرة، فإننا لن نتخلى عن الكفاح ضدّها".

وأردف أردوغان قائلاً: "كلما تطورت تركيا، زادت معها التهديدات التي تحيط بنا، وكما يقول القدماء، الكبار تكون همومهم كبيرة، فنحن لم ولن نقبل الذل أبداً".