رياضة

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٦‏/١‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


إصابة عثمان ديمبلي تتجدد مع برشلونة

تعرض نجم برشلونة الدولي الفرنسي عثمان ديمبيلي لانتكاسة جديدة، حيث أن اللاعب سيغيب مجدداً عن الملاعب بعد تجدد إصابته على مستوى الفخذ.


وأصدر برشلونة بياناً رسمياً يؤكد فيه إصابة عثمان ديمبيلي في العضلة نصف الوترية لفخذه الأيسر، ما سيُبعده عن الملاعب لمدة تتراوح بين 3 و4 أسابيع.


وشعر عثمان ديمبيلي بانزعاجات على مستوى فخذه الأيسر مع نهاية مباراة برشلونة أمام ريال سوسيداد ضمن منافسات الدوري الإسباني يوم أمس الأحد، هو الذي خضع لفحوصات طبية دقيقة في عيادة النادي صباح اليوم الاثنين.


وخاض عثمان ديمبيلي 4 مباريات فقط منذ عودته إلى الملاعب بعد تعافيه من إصابة على مستوى عضلة الفخذ، والتي خضع على إثرها لعملية جراحية في سبتمبر الماضي.


زيدان: لست محميا لأني حققت إنجازات

أكد الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد حامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، رغبته "في إثبات قدرتي أن أكون مدربا جيدا في خضم الصعوبات"، في ظل الفترة السيئة التي يمر فيها الفريق الملكي في الليغا.

وقال زيدان الذي مني فريقه بهزيمة موجعة أمام ضيفه وغريمه برشلونة صفر-3 في 23 كانون الأول/ديسمبر الماضي، "نعم، الخطر حاضر اليوم، لكن لن أغير. أنا مدرك أن أمامي أبطال عظماء يستمعون إلي. ونعرف كيف نلعب كرة القدم، لذا الأمور ستترتب في النهاية".

وتابع المدرب الذي حصد ثنائية تاريخية الموسم الماضي في الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا "يعتقد الناس أن الأمور بسيطة دوما من حولي، وأقوم بالأشياء بحكم الغريزة، لكن هذا ليس صحيحاً! سواء كلاعب أم مدرب، عملت كثيرا".

ويدخل ريال مدريد المباراة ضد ضيفه نومانسيا الأربعاء في إياب ثمن نهائي الكأس، بعد تعادل مخيب أمام مضيفه سلتا فيغو 2-2 الأحد في الدوري المحلي، ما أدى إلى اتساع الفارق بين حامل لقب الموسم الماضي، وبرشلونة المتصدر الى 16 نقطة.

وأضاف زيدان (45 عاما) الذي يستعد فريقه لمواجهة باريس سان جرمان الفرنسي في 14 شباط/فبراير و6 آذار/مارس في قمة الدور ثمن النهائي لدوري الأبطال "لست محميا لأنني حققت (نجاحات) كلاعب مع هذا النادي. زين الدين زيدان لم يعد لاعبا في ريال. هذا الزيدان لم يعد موجودا. زين الدين زيدان المدرب يجب أن يعيد إنشاء مهنته".


الأولمبي الوطني يستعد لاختباره الأخير قبل أمم أسيا

يخوض المنتخب الأولمبي الوطني الفلسطيني غدًا الخميس مباراته الرابعة والأخيرة أمام منتخب فيتنام في مدينة شنجهاي الصينية، حيث يعسكر في المرحلة الثالثة من تحضيراته لخوض نهائيات بطولة امم آسيا تحت 23 عامًا المقرر انطلاقتها في التاسع من الشهر الحالي في الصين بمشاركة 16 منتخبًا.


ومن المقرر أن يُغادر المنتخب الأولمبي مدينة شنجهاي، يوم السبت المقبل في طريقه إلى مدينة جيانجين، حيث تقام مباريات المجموعة الثانية التي تضم منتخبات فلسطين، واليابان "حاملة اللقب"، وكوريا الشمالية، وتايلاند.


وينظر الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي بأهمية كبيرة للقاء فيتنام، على اعتبار أنها مدرسة مختلفة تمامًا عن مدرستي قطر، وعُمان، فالأداء الفيتنامي يشبه إلى حد كبير أداء منتخبات اليابان، وكوريا الشمالية، وتايلاند، وهذا الأمر يجعل المواجهة معه مهمة للجهاز الفني، خاصة فيما يتعلق بالسرعات التي يتمتع بها منتخب فيتنام.


واستعد الأولمبي الوطني بشكل قوي خلال الفترة الماضية للبطولة، حيث أقام معسكرين في عُمان، والدوحة لمدة ثلاثة أسابيع، وخاض 3 لقاءات ودية، حيث خسر أمام عُمان بهدف نظيف، وتعادل في اللقاء الثاني أمام ذات المنتخب بهدف لمثله، وفاز في اللقاء الثالث على قطر في الدوحة بثلاثية لهدفين.


​خطاب يعود لملامسة كرة القدم مستعيناً بالخوذة

أعلن لاعب شباب جباليا أدهم خطاب عودته للمشاركة في التدريبات الجماعية للفريق استعداداً لخوض منافسات مرحلة الإياب من دوري "الوطنية موبايل" الممتازة بعد وصوله لمراحل متقدمة في تعافيه من إصابته بكسر في الجمجمة خلال في مباراة فريقه أمام الأهلي في الجولة الثامنة من الدوري.

واشترك خطاب في تدريبات شباب جباليا مستعيناً بخوذة الرأس الواقية من أي كدمات من شأنها إحداث مضاعفات من شأنها تأخير عملية الشفاء الكامل بعد من العملية الجراحية التي خضع لها في الجمجمة.

ولعب خطاب في التدريبات بحذر شديد بعيداً عن الاشتراك مع زملاءه اللاعبين من أجل التدرج بشكل تصاعدي وصولاً لمرحلة الشفاء الكامل والتحضير لمشاركته في المباريات المقبلة.