مجتمع

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٩‏/١١‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​"صورتك بالقدس حلوة".. مبادرةٌ تُوثق أجمل لحظاتٍ أمام باب العمود

من الغريب أن ممارسات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته المستمرة بحق المدينة العتيقة وأهلها تُلهم الشباب المقدسيين باستمرار للتفكير خارج الصندوق حتى باتت الأفكار الجميلة تتطاير في الآونة الأخيرة.

وأمام انتهاكاتٍ ترمي إلى تفريغ القدس من أهلها كي يسحقوا عروبة المدينة وإسلاميتها، فإن الفتاة المقدسية نوال إشتية بادرت بـتقديم "صورتك بالقدس حلوة"؛ فالتصوير نقطة قوتها ومجال إبداعها، مُحاولةً إيصال رسالةٍ حول أهمية الوجود الدائم في أحياء القدس وأزقتها وأبوابها، ولا سيما عند باب العمود؛ ومن هنا قفزت هذه المبادرة إلى رأسها لالتقاط الصور للمقدسيين بزوايا مختلفة.

وقالت اشتية في حديثٍ لــ"فلسطين": "تأتي هذه المبادرة بالتعاون بين مشروعي "ذكريات" عبر أستوديو متنقل، ومشروع مقدسي آخر "بسطة تصوير"، وذلك بعدساتٍ مقدسية من أمام أهم باب من أبواب مدينة القدس وهو باب العمود بهدف تعزيز وجود المقدسيين في شوارع القدس وساحاتها وأبوابها".

ولفتت إلى أن دعوة المشاركة مفتوحة أمام جميع المصورين، وأهالي مدينة القدس لتوثيق أجمل اللحظات بحضور الأهل وبوجود الأصدقاء بعين مقدسية.

وحسب اشتية فإن الفكرة ولدت من خلال ملاحظتها للهاشتاقات التي تطلق من قبل النشطاء المقدسيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي تتناول القدس سعيًا إلى دعمها بطرقٍ مختلفة مثل وسم "القدس بالليل حلوة"، ما شجعها على أن تكون لها طريقتها الخاصة في دعم القدس ألا وهي التصوير.

وأشارت إلى أنها ليست مبادرة قائمة على أنشطة أو فعاليات، فكل ما في الأمر أنهم كمصورين مقدسيين سيحملون كاميراتهم ويقضون وقتهم في ساحات الأقصى وعلى أبوابه ليوثقوا لحظات لا تنسى للزوار.

اختارت هذه الفتاة منطقة باب العمود ليكون خلفيةً لكل الصور ولكن من زوايا مختلفة، علمًا أن إقامة أنشطةٍ عامة وتجمعات في هذه المنطقة غير مسموحٍ به من قِبل سلطات الاحتلال، وأي تجمعاتٍ حتمًا ستعمل على لفت الأنظار؛ ما سيضطر إلى أخذ تراخيص من الاحتلال؛ وهذا ما دفعها مع زملائها بالاقتصار على التصوير.

ولا تخفي قلقها من تدخل الاحتلال وعرقلة المبادرة، معربةً عن أملها في أن تنجح بالتقاط أكبر عددٍ من الصور التي توثق لحظات المقدسيين وتظهر قدسية المكان.


3 أسباب تدفعك للانتقال إلى متصفح Firefox Quantum

مع إطلاق شركة موزيلا لأحدث إصدار من متصفحها فايرفوكس والذي حمل اسم Firefox Quantum قد يرى البعض أن الوقت قد حان للانتقال لاستخدام المتصفح الجديد بدلاً من المتصفحات الأخرى مثل كروم.

لذا إن كنت بالفعل تفكر بالانتقال إلى استخدام المتصفح فإليك 3 أسباب تدفعك لذلك:

السرعة والخفة

مع واجهة استخدام أكثر استجابة وبفضل المحرك الجديد المستخدم في Firefox Quantum، سيكون بوسع المستخدمين الحصول على تجربة أكثر سرعة ومرونة من السابق سواءً عند تشغيل المتصفح أو عند تحميل صفحات الويب وكذلك عند التبديل بين علامات التبويب مهما بلغ عددها.

وبحسب موزيلا فإن الإصدار الجديد يوفر ضعف السرعة التي يوفرها الإصدار السابق من المتصفح، إضافة إلى كونه أسرع من متصفح جوجل كروم الشهير.

ويتميز المتصفح الجديد بحجمه الخفيف (أقل بنسبة 30% من متصفح كروم) واستخدامه لذاكرة أقل من المتصفحات الأخرى مما يتيح للحاسب مساحة أكبر لتشغيل باقي المهام بسلاسة.

مزايا متكاملة

يضم متصفح Firefox Quantum مجموعة من المزايا الرائعة التي تجعل تجربة الاستخدام أكثر مرونة وفاعلية من بينها مجموعة مزايا جديدة كلياً.

من هذه المزايا، ميزة التقاط الشاشة والتي تتيح لك الحصول على لقطة الشاشة ومشاركتها مباشرة مع أصدقائك إضافة إلى إمكانية الاحتفاظ بكافة لقطات الشاشة في مكان واحد داخل المتصفح والرجوع لها في أي وقت.

كذلك يتميز المتصفح بالتوافق الكامل مع خدمة Pocket والتي تتيح لك قراءة المقالات على الإنترنت في وضع عدم الاتصال.

أما ميزة المكتبة Library الجديدة فتتيح الوصول إلى كافة المحتويات من مكان واحد مثل قوائم المفضلة والتنزيلات والسجل والمقالات المحفوظة في Pocket ولقطات الشاشة.

إضافة إلى المزايا السابقة فإن المتصفح يأتي بميزة الحماية من التتبع والتي تتيح للمستخدمين حظر الإعلانات التي تحتوي على برمجيات تتبع خفية، أما ميزة التصفح المتخفي فتسمح بتصفح الإنترنت دون تسجيل أي من نشاطك أو الاحتفاظ به مثل المواقع التي قمت بزيارتها.

قابلية التخصيص

يدعم متصفح Firefox Quantum قابلية التخصيص بكفاءة عالية، ولا تقتصر قابلية تخصيص المتصفح على الشكل والسمات بل تتعدى ذلك إلى إمكانية تخصيص شريط الأدوات من خلال السحب والإفلات بكل سهولة.


واتساب يحل أكبر مشكلة بميزة الرسائل الصوتية

وجد تطبيق واتساب للتراسل الفوري عبر الإنترنت حلا لأكبر مشكلة يعاني منها مستخدموه عند إرسال رسائل صوتية.


ويعاني مستخدمو تطبيق واتساب عند تسجيل رسائل صوتية، من وجوب استمرار الضغط بالإصبع بشكل متواصل على رمز المايكروفون حتى انتهاء التسجيل.


وأحيانا تنزلق إصبع المستخدم أثناء التسجيل فيقوم بحذف كل ما تم تسجيله، وهو أمر يحدث بشكل متكرر مع عدد كبير من المستخدمين.


وقالت مدونة "WABETAINFO" إن الميزة الجديدة في تطبيق واتساب ستتيح ضغطة واحدة على رمز المايكروفون لبدء التسجيل الصوتي مع إمكانية إلغائه في أي لحظة، ثم الضغط على زر الإرسال عن الانتهاء من التسجيل.


ورغم أن هذه الطريقة قد تسبب مشكلة إرسال تسجيلات صوتية بالخطأ، فإنها قد تلقى ترحيبا بسبب حل قضية الضغط المتواصل لإرسال تسجيل صوتي.


ويعد تطبيق واتساب من الأكثر شعبية حول العالم في مجال التراسل الفوري، وقد أضافت له الشركة مؤخرا العديد من المزايا الجديدة.


​إن أُصبت بنوبة قلبية.. هكذا تُسعف نفسك

هل فكرت يومًا بكيفية إسعاف نفسك لو تعرضت لنوبة قلبية مفاجئة؟ في البداية عليك أن تعرف ما هي الأعراض التي قد تؤدي إلى إصابتك بنوبة قلبية، وكيف يمكن التعامل معها حتى وصولك لأقرب نقطة طبية للحصول على العلاج اللازم.

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعض الإرشادات التي تتحدث عن كيفية إسعاف الشخص لنفسه في هذه الحالة المرضية، ولمعرفة مدى صحة المعلومات الواردة بهذا الخصوص، سألت "فلسطين" استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية د. محمد العكلوك.

لا تهاون

يقول العكلوك إن أكثر الناس عرضة للإصابة بالنوبة القلبية هم قليلو الحركة، ومن لديهم تاريخ عائلي معروف بالإصابة بأمراض الشرايين أو أمراض الضغط والسكر، وكذلك المدخنون.

ويضيف أن أهم أعراض قرب الإصابة بنوبة قلبية هي آلام حادة تبدأ من منطقة فم المعدة وحتى الفك السفلي وتتركز في المنطقة المتوسطة من الصدر، وتكون بشكل مفاجئ.

ويشير إلى أن النوبة القلبية قد تكون مصحوبة بأعراض أخرى، مثل التعرق الشديد والغثيان والميل إلى القيء وآلام في الأطراف العلوية وخاصة اليد والكتف في الجهة اليسرى، وضيق في التنفس، وتلبك في ضربات القلب، إما تسارعها أو انخفاضها، والشعور بالدوار.

ويشدد العكلوك على أنه من غير الشائع للناس معرفة أن الآلام في فم المعدة، أو في الكتف الأيسر، أو في الفك السفلي لها علاقة بالنوبة القلبية، لذا على الشخص ألا يتهاون لو شعر بآلام في هذه المناطق دون وجود سبب معروف لذلك.

ويلفت إلى أن الشخص يُصاب بالنوبة القلبية بعد تعرضه لمجهود بدني متعب أو مجهود نفسي يجعله يشعر بالضيق، وعليه أن يسارع بالتوجه لأقرب نقطة طبية أو مركز طبي ليقوم الطبيب بإجراء التحاليل والفحوصات الطبية اللازمة، لمعرفة تفاصيل الحالة الطبية والعلاج المطلوب لها.

وينصح العكلوك الشخص الذي يشعر بهذه الأعراض بأن يلتزم الراحة والتنفس بهدوء وعمق، وبالسعال في حال انخفاض ضربات القلب، لأن السعال يحرك عضلات القف الصدري، مما يدلك عضلة القلب لتعود لمعدلها الطبيعي في حال انخفضت، وذلك في محاولة لتخفيف أعراض الإصابة بالنوبة القلبية، لحين الوصول لأقرب مركز صحي، مبينًا أن تناول قرصين من إسبرين الأطفال قد يساعد في تخفيف الأعراض في هذه الحالة.