مجتمع


"أندرويد" تطلق لوحة مفاتيح "عائمة".. هذه أبرز ميزاتها

كشفت تقارير صحفية عن أن شركة "جوجل" الأمريكية أطلقت تحديثاً جديداً لنظام تشغيل "أندرويد" الخاص بها، يطرح لوحة مفاتيح "عائمة".

وقال موقع "فون آرينا" التقني المتخصص: إن التحديث الجديد لنظام تشغيل "أندرويد" يطرح لوحة مفاتيح جديدة أطلقت عليها اسم "جي بورد".

وتتمتع لوحة المفاتيح الجديدة العائمة بميزات عديدة، أبرزها أنها تتيح للمستخدم، التحكم في تحريك تلك اللوحة في أي مكان يرغب في وجوده على شاشة الهاتف الذكي.

كما أن لوحة المفاتيح العائمة الجديدة "جي بورد" ستتغير درجة شفافيتها لنحو 50% تقريباً بمجرد توقف المستخدم عن الكتابة عليها؛ لتسمح له برؤية ما خلفها.

وتوفر لوحة المفاتيح الجديدة أيضاً عدداً من الميزات الجديدة؛ مثل ترجمة النصوص، أو استخدام الرموز التعبيرية بصورة أكثر سلاسة.

وطرحت "جوجل" تلك الميزة بصورة تجريبية على هواتف "أندرويد" في تطبيق "جي بورد"؛ على أن تطبّقها رسمياً على لوحات المفاتيح الرئيسية لنظام التشغيل الأشهر في العالم.


​هل تعرف الأعضاء الباردة في جسمِك؟

هناك من الأعضاء في الجسم ما إذا تأذّت في وقتٍ معين لم تظهر عليها أعراض الألم في الوقت الذي تأذّت فيه، وهذه الأعضاء يُطلق عليها اسم "العضو البارد"، وفق قول اختصاصية التغذية د. ثواب الغبرا.

وتبين أن من أهم هذه الأعضاء الظهر وعضلاته، وهذا يستدعي الانتباه العالي، وفق تحذيرِها.

تقول: "كم من الأشياء الثقيلة والحركات الخطأ قمنا بها ولم ننتبه إليها، وقد سببت كوارث مرضية على فقرات الظهر وأعصابه فيما بعد!".

وإليكم وصفة بسيطة لعلاج آلام الظهر وترميم فقراته تقدمها د. غبرا لـ"فلسطين": "تمزج كميات متساوية من زيوت النعنع والكافور والقرنفل وتدهن بها المنطقة المتألمة، وتُنقع قطع من الزنجبيل وملعقة من الكركم في 200 مل من زيت الزيتون مدة أسبوع، وتؤخذ منها ملعقة صباحًا وأخرى مساء يوميًّا".


دراسة: ​تمارين القوة تكافح بدانة الأطفال والمراهقين

خلصت دراسة بريطانية حديثة أن تشجيع الأطفال والمراهقين على القيام بتمارين القوة والمقاومة، يلعب دورًا رئيسيًا في التخلص من البدانة.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة إدنبرة البريطانية، ونشروا نتائجها، اليوم الأربعاء، في دورية (Sports Medicine) العلمية.

وحسب الدراسة فإن تمارين القوة والمقاومة هي استعمال مقاومة أو ثقل من أجل تحفيز تقلص العضلات، ما يزيد من قوتها، وحجمها، وتساهم تلك التمارين بشكل ملحوظ في تحسن الصحة العامة للشخص، مثل زيادة قوة العظام، العضلات والأربطة، تحسن عمل المفاصل.

اضافة الى رياضات متمركزة حول تمارين القوة هي كمال الأجسام، ورفع الأثقال، ورياضة القوة، ودفع الثقل، ورمي القرص، ورمي الرمح.

وراجع الفريق نتائج 18 دراسة أجريت في 8 بلدان، بينها الولايات المتحدة وأستراليا واليابان، على أطفال ومراهقون تتراوح أعمارهم بين (9 -18 عامًا) من أجل رصد تأثير تمارين القوة والمقاومة في التخلص من البدانة.

ووجد الباحثون أن مشاركة الأطفال والمراهقين في تمارين القوة والمقاومة قلل من الدهون في الجسم، وساعد على مكافحة البدانة.

وقالت قائدة فريق البحث الدكتورة هيلين كولينز، إن "نتائج الدراسة تظهر التأثير الإيجابي الذي يمكن أن تحدثه تمارين القوة والمقاومة في الحفاظ على وزن صحي وخفض دهون الجسم لدى الشباب والأطفال".

وأضافت أن "الدراسة تسلط الضوء على الحاجة إلى إجراء أبحاث معمقة حول الدور الذي يمكن أن تلعبه تمارين القوة في المساعدة على عيش حياة صحية".

وكانت دراسة سابقة ذكرت أن إصابة الأطفال بالسمنة في عمر مبكرة تعرضهم لخطر انخفاض معدلات الذاكرة والذكاء، وتؤثر على أدائهم في الاختبارات الإدراكية.


​العلاج المناسب وسيلة التخلّص من التعرّق الزائد

يعاني بعض الأشخاص من مشكلة التعرّق الزائد، ورغم استخدامهم بعض أنواع مزيلات العرق، أو حتى الوصفات الشعبية التي تعمل على تقليل نسبة تعرق الجسم، إلا أن ذلك قد لا يفيد لدى البعض بسبب الفرط الزائد في نسبة التعرّق في الجسم، وذلك يعود لعدة أسباب، فكيف يمكن التخلص من مشكلة التعرق الزائد.

إفراز العرق

طبيب الجلدية عاطف زيارة، قال: إن التعرّق عامةً هو حالة فسيولوجية طبيعية، ومهمّة للجسم لموازنة حرارته الداخلية وتنظيمها، بحيث يكون مقدار إفراز العرق متناسباً مع درجة الحرارة الخارجية.

وأوضح زيارة أن الكثير من الظروف والمسببات تتسبب بإفراز العرق، لكن في بعض الأحيان قد تكون كمية العرق زائدة ومفرطة بشكلٍ كبير، مما يثير الحرج للأشخاص، ويسبب لهم الإزعاج، ويعيقهم عن أداء حياتهم اليومية طبيعيًّا.

ولفت إلى أن حالة التعرق الزائد تبدأ في مرحلة المراهقة والشباب، وتستمر مع الشخص إلى آخر العمر، إلا أن نسبتها تختلف من عمر لآخر، مشيراً إلى أن المرحلة العمرية ما بين 7 سنوات إلى 21 عامًا هي أكثر المراحل التي يتعرق فيها الجسم، وبعدها تبدأ الغدد العرقية بالتراجع عن أداء وظيفتها، فتصبح كمية التعرق أقل بعد سن 21.

أنواعه

وأشار زيارة إلى أن التعرق قد يكون زائداً في مناطق معينة من الجسم، وطبيعيًّا في مناطق أخرى، أو قد يعاني الجسم كاملاً من حالة التعرّق الزائد.

أما عن أسباب التعرق، فأوضح طبيب الجلدية أن هناك ثلاثة أسباب رئيسة لزيادة نسبة التعرق في الجسم، ففي المرحلة الأولى يكون السبب الحقيقي للتعرق غير معروف تماماً، لأنه يكون موضعيًّا، ومتركزاً في منطقة معينة فقط، وقد يكون ناتجاً عن التعرض لاستثارة عصبية، أو موقف انفعالي.

وقال: "هناك سبب آخر يسمى فرط التعرق المتوسط ويكون السبب الرئيس في هذه الحالة وراثيًّا، بسبب وجود جين معين يسبب زيادة التعرق، وتكون هذه الحالة موجودة بكثرة عند نفس الأقارب".

خلل في الجسم

وبين أن النوع الثاني ثانوي، وفيه يكون السبب نتيجة خللٍ ما في الجسم، وله أكثر من سبب منها زيادة إفرازات الغدة الدرقية وزيادة نشاطها، أو الإصابة بخلل في جهاز الغدد الصماء، مثل خلل في إفراز الغدة النخامية، أو مرض السكري ومرض الشلل الرعاشي".

وأشار إلى أنه من أسباب فرط التعرق الثانوي كذلك، حدوث تغيّرات في درجة حرارة الجسم، والإصابة بالحمى والوصول لسن اليأس بالنسبة للنساء، وهو السن الذي تنقطع فيه دورة الحيض، أو حتى تناول بعض العقاقير والأدوية، وارتفاع درجة حرارة الجو المحيط.

وفيما يتعلق بالطرق التي يمكن استخدامها للتخلص من التعرق الزائد، أكد زيارة أن علاج المشكلة يكون باستخدام الهرمونات، ولكن لا يفضل استخدام هذا العلاج لما له من مضار على صحة الإنسان.

ولفت زيارة إلى أنه في حال كان فرط التعرق مرضيًّا يمكن التدخل جراحيًّا للتخلص من المشكلة وهو حل لا ينصح به الأطباء.

وأفاد أنه يمكن استخدام العلاجات الموضعية، والتي توضع على مناطق التعرّق مباشرةً، مثل البودرة، ومضادات التعرق، ومزيلات العرق.