معارضة الاحتلال: نتنياهو لا يوفر الأمن للمستوطنين

القدس المحتلة- الأناضول

وجهت شخصيات في معارضة الاحتلال، اليوم السبت، انتقادات حادة إلى رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، متهمة إياه بعدم القيام بما يكفي، لـ"حماية التجمعات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة".

وتعرضت مستوطنات محاذية لغزة لقذائف، اليوم السبت، أطلقها فلسطينون ردا على غارات شنها الجيش الاحتلال الإسرائيلي على مواقع متفرقة في القطاع.

وكتب يائير لابيد، زعيم حزب "هناك مستقبل" المعارض، اليوم على حسابه في "تويتر" إنه "في المرة القادمة التي يقول فيها نتنياهو لنا إن كل شيء جيد، فعليكم أن تسألوه: (جيد) لمن؟".

وأضاف في إشارة إلى المستوطنات المحاذية لقطاع غزة:" إنهم يستحقون ما هو أكثر، أكثر بكثير".

أما زعيم حزب "المعسكر الصهيوني" المعارض آفي غاباي فكتب في تغريدة على "تويتر":" من يعلم، ربما في النهاية سيتذكر رئيس الوزراء بأن جزء من وظيفته هو أن يعزز مواطنيه".

من جهته، فقد كتب القيادي في حزب" المعسكر الصهيوني" المعارض عمير بيرتس يقول:" بعد إطلاق الصواريخ من غزة، من الواضح أن الردع قد تآكل وأن التكتيكات ليست كافية للتعامل مع حماس".

وأضاف اوبنهايمر، المعروف بمواقفه الرافضة للاحتلال الإسرائيلي:" الهجمات التي تتم هذه اللحظة من قبل القوات الجوية في غزة لن تحقق شيئًا سوى إطلاق صواريخ متجددة على (إسرائيل)، لكن عندما يضغط الجمهور ويهاجم بيبي (نتنياهو) الذي لا يفعل شيئًا، فإن هذا ما يستطيع بيبي فعله..هكذا تراهن على حياة سكان غزة".

وكتبت وزيرة الخارجية السابقة في حسابها على "تويتر" إن "حكومة اليمين لا تهتم وليس لديها حل ولا توفر الأمن".

وأضافت ليفني:" نحن نهتم ولدينا حل للأمن".

وقالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلي على موقعها الإلكتروني اليوم السبت، إن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلينتنياهو يتعرض لانتقادات شديدة من شخصيات معارضة تتهمه بإساءة التعامل مع الوضع في القطاع وعدم القيام بما يكفي لحماية المستوطنات الحدودية".