محدث: شهيد و 220 إصابة برصاص الاحتلال شرق القطاع

صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين

استشهد شاب وأُصيب 220 مواطنا، اليوم الجمعة، بجراح مختلفة وبالاختناق، جرّاء استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي للمتظاهرين السلميين، قرب السياج الفاصل بين شرقي قطاع غزة والأراضي المحتلة.

وأعلن الناطق باسم وزارة الصحة د. أشرف القدرة عن استشهاد الشاب احمد يحيى عطا الله ياغي (25 عاما) إثر إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي شرق غزة.

وقال القدرة في تصريح مكتوب، إن "220 فلسطينيا أصيبوا بجراح مختلفة وبالاختناق بالغاز المدمع، على الحدود الشرقية لقطاع غزة".

وأوضح أن الطواقم الطبية تعاملت مع عشرات الإصابات في الميدان، فيم تم تحويل الإصابات المتوسطة والحرجة إلى مشافي قطاع غزة.

وذكر انه تم تسجل 90 إصابة بالرصاص الحي خلال الفعاليات السلمية في الجمعة الـ 19 من مسيرات العودة وكسر الحصار.

وتوافد آلاف المواطنين، مساء اليوم الجمعة، نحو مخيمات "العودة" المُقامة على طول السياج الحدودي الفاصل بين شرقي قطاع غزة والأراضي المحتلة، للمشاركة بفعاليات "مسيرات العودة" السلمية.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد 156 فلسطينياً وإصابة الآلاف بجراح مختلفة.