الأول من نوعه في فلسطين

"مهندس البيت".. تطبيق يقدّم خدمات هندسية وصيانة

غزة/ مريم الشوبكي:

لا ترهق نفسك بعد اليوم في البحث عن عامل صيانة محترف ومهندس ديكور.. يمكنك من خلال تطبيق "مهندس البيت" تحديد نوع الخدمة المطلوبة والوقت الذي يتناسب معك، مع ضمان جودة عالية في التنفيذ بإشراف مهندس مختص.

ذلك ما يقوله المهندس المعماري محمد قميلة صاحب فكرة التطبيق الأول من نوعه في فلسطين، والذي يقدم كافة الخدمات الهندسية واللوجستية لأمور الصيانة.

ويتطلع قميلة (26 عامًا)، إلى توسيع انتشار هذا التطبيق الذي أطلقه مطلع يوليو الحالي، ليصل إلى الضفة الغربية والعالم العربي قريبًا.

حاجز التكنولوجيا

يبين قميلة لـ"فلسطين"أن فكرة "مهندس البيت" نبعت من خلال معاصرة استخدام التكنولوجيا في المشاريع الخدماتية في بلاد الغربة، حيث كان يكمل دراسته الجامعية، وحثه على جعلها تطبيقا واقعيًا تجربة شخصية لأحد أصدقائه كان مشرفا على صيانة أحد الأبراج السكنية ومواجهته مشاكل عدة.

وكأي شاب أنهى دراسته الجامعية، التحق بالعمل المكتبي لمدة عامين، ولكنه لم يحبذ تقييد نفسه بالوظيفة وبالفعل بدأ يبحث ويخطط لإطلاق مشروعه النوعي.

ولكل مشروع صعوبات، كما يوضح قميلة، مؤكدًا أن المجتمع الفلسطيني في غزة يتقبل الأطر التقليدية في طلب الخدمات.

ويكسر المشروع كما يقول حاجز التكنولوجيا باستخدام الموبايل في طلب الخدمة، بالإضافة إلى تقبل كبار السن استخدام التطبيق.

ويتابع: "رغم كل تلك الصعوبات والمخاوف، تفاجأت بالإقبال الكبير من قبل الجمهور على استخدام التطبيق في أول ثلاثة أيام، إذ وصل عددهم إلى 4000 مستخدم، منهم 2000 مستخدم فعال".

ويضيف: "كل ذك دفعني إلى زيادة عدد الموظفين في الشركة".

ويساعد قميلة فريق من المهندسين وعمال الصيانة بأنواعها مقسمين على مناوبتين، يقدمون خدماتهم للجمهور من الساعة التاسعة صباحا حتى التاسعة ليلا.

الأسعار منافسة

ومن مميزات تطبيق "مهندس البيت"، كما يذكر قميلة أن الجمهور يمكنه استخدام التطبيق بسهولة وقابلية تحميله على جميع أنواع الأجهزة المحمولة، بالإضافة إلى أن الزبون يمكنه تحديد مكان السكن والخدمة التي يريد بالوقت الذي يحدده بسهولة تامة وذلك مراعاة لمشكلة انقطاع التيار الكهربائي.

ويلفت إلى أن المشروع يقدم 14 خدمة أهمها: التصميم والديكور، والطاقة الشمسية تركيب وصيانة، وأنظمة مراقبة، وسباكة وكهرباء.

ولضمان تقديم خدمة أكثر جودة يصاحب عاملَ الصيانة مهندسٌ يشرف عليه، بالإضافة إلى أن الزبون يرتاح لوجود المهندس كما أنه ملم بكافة أعمال الصيانة كاملة.

ولدى سؤاله عن أسعار الخدمات التي تقدمها الشركة، أجاب قميلة: "الأسعار منافسة وفي متناول الجميع، مع ضمان جودة عالية وخدمة متميزة، وكذلك منح ضمانة للزبون بتصليح أي عطل ضمن محددات معينة".

وينبه إلى أن التطبيق متواجد في بلدان عربية وأجنبية، ولكن ليس بنفس الآلية التي يعمل بها كمنصة صيانة، أما التطبيقات الأخرى فتعمل مثل الوسيط فقط من خلال توصيل الزبون بعامل الصيانة الذي يحتاجه.

ويسعى قميلة خلال الفترة القادمة إلى توسعة عمل الشركة لتشمل تقديم كافة الخدمات الهندسية واللوجستية للمؤسسات والشركات، وإبرام عقود صيانة دورية معها.

مواضيع متعلقة: