​مقتل 21 من قوات الأمن الأفغانية في هجوميْن لطالبان

انتشار لقوات الأمن الأفغانية إثر وقوع هجوم (أ ف ب)
كابول - الأناضول

أعلن مسؤولان أفغانيان، اليوم الاثنين، مقتل 21 من قوات الأمن في هجومين لحركة طالبان، شمالي البلاد.

وقال محمد يوسف أيوبي، رئيس المجلس المحلي بولاية قندوز، في تصريح صحفي، إن 13 من أفراد الأمن قتلوا، في هجوم على نقطة تفتيش أمنية بمقاطعة داشتي آرتشي، فيما أصيب 15 آخرين .

وأوضح أيوبي أن الهجوم وقع في وقت متأخر أمس، وأسفر عن اشتباكات استمرت حتى صباح اليوم.

بدوره، قال مدير شرطة ولاية جوزجان (شمال)، العميد فقير محمد جوزجاني، إن اشتباكًا اندلع صباح اليوم بين قوات الأمن الأفغانية، ومسلحين من طالبان، بمقاطعة خمياب، خلّف 8 قتلى على الأقل من الشرطة، و3 مصابين.

وأوضح مسؤول الشرطة أن قوات الأمن أُجبروا على الانسحاب من مركز المقاطعة تجبنًا لوقوع ضحايا مدنيين، بعد اشتباك عنيف.

ولفت جوزجاني، أن 7 من طالبان قتلوا، فيما أصيب 8 آخرون.

وأعلن ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان، مسؤولية الحركة عن الهجوميْن، نقلاً عن أسوشييتد برس.