مريضة السكري أكثر عرضة من الرجل للإصابة بالسرطان

لندن - فلسطين اون لاين

كشفت مراجعة لـ47 دراسة شملت نحو 20 مليون شخص لأول مرة أن النساء اللائي يعانين من داء السكري أكثر عرضة من الرجال للإصابة بشكل من أشكال السرطان. وحذر الباحثون من أن الاختلافات بين الجنسين "ليست تافهة" وتحتاج إلى معالجة.

ووجدت الدراسة التي أجراها معهد جورج للصحة العالمية، التابع لجامعة أوكسفورد البريطانية، أن النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة بنسبة 27% للإصابة بالسرطان مقارنة بالنساء غير المصابات. وكان السكري بين الرجال مرتبط بمخاطر أعلى بنسبة 19%، وفقا للنتائج التي نشرت في دورية ديابتولوجيا.

وعموما وجد الباحثون أن النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة بنسبة 6% للإصابة بأي نوع من السرطان مقارنة بالرجال المصابين بالسكري. ووجدوا أن النساء المصابات بالسكري لديهن فرصة أعلى بنسبة 11% للإصابة بسرطان الكلى و13% للإصابة بسرطان الفم و14% بسرطان المعدة و15% بسرطان الدم، مقارنة بالرجال الذين يعانون من هذا المرض. ومع ذلك كان لديهن فرصة أقل بنسبة 12% للإصابة بسرطان الكبد من الرجال المصابين بالسكري.

ويعتقد أن ارتفاع نسبة الغلوكوز في الدم قد يكون له تأثيرات مسببة للسرطان من خلال التسبب في تلف الحمض النووي.

وقال الدكتور توشياكي أوكوما، كبير معدي الدراسة وزميل الأبحاث بالمعهد المذكور، إن "العلاقة بين مرض السكري وخطر الإصابة بالسرطان أصبحت راسخة الآن".

وأضاف أنه من الأهمية بمكان أن يجري العلماء المزيد من البحوث لاكتشاف ما الذي يؤدي إلى هذا الأمر، وليكون كل من المصابين بالسكري والمجتمع الطبي مدركين لخطر السرطان المتزايد بين النساء والرجال المصابين بالسكري.

المصدر : ديلي تلغراف

مواضيع متعلقة: