موسكو تتهم واشنطن بعدم الإيفاء بالتزامتها جنوب غربي سورية

صورة أرشيفية
​موسكو - قدس برس

اتهمت روسيا، الولايات المتحدة الأمريكية بعدم الإيفاء بالتزاماتها في منطقة خفض التوتر، جنوب غربي سورية.

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية، ردا على الجانب الأمريكي الذي اتهم روسيا بعدم الإيفاء بالتزاماتها جنوب غربي سورية عقب اتصال هاتفي بين وزير خارجية البلدين.

وقال الخارجية "في الواقع نود أن نؤكد أن الوضع على العكس تماما، منذ شهور والولايات المتحدة لم تفعل شيئا حيال فصل المعارضة المعتدلة عن تنظيمي داعش والنصرة الإرهابيين في منطقة خفض التوتر جنوب غربي سورية".

وأشارت أن من بين المواضيع التي بحثها الوزيران، خرق روسيا لوعودها جنوب غربي سورية، إلى جانب تطبيق الأفكار المتفق عليها في مكافحة الإرهاب، والتمثيل الدبلوماسي في كلا البلدين.

وفي 20 يونيو/ حزيران الماضي، شن النظام السوري بالتعاون مع روسيا والمليشيات الموالية له، هجمات جوية وبرية مكثفة على محافظة درعا، جنوب غربي البلاد، قبل أن يتم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين المعارضة من جهة، وروسيا والنظام من جهة أخرى.

وشكلت هذه الهجمات خرقا لاتفاق توصلت إليه روسيا مع الولايات المتحدة والأردن، في تموز/يوليو 2017، حول إنشاء منطقة "خفض تصعيد" جنوب غربي سورية، تشمل درعا والقنيطرة والسويداء.