"جوال" و"سان جون" توقعان اتفاقية صحية

وقعت مجموعة الاتصالات الفلسطينية، ومستشفى سانت جون للعيون، بمقر شركة جوال بالبيرة وعبر تقنية الاتصال المرئي في قطاع غزة، اتفاقية لدعم إجراء مائة عملية في العينين للمصابين بمرض اعتام العدسة من قطاع غزة.

ووقع الاتفاقية عن مجموعة الاتصالات الرئيس التنفيذي عمار العكر وعن مستشفى سانت جون الرئيس التنفيذي رود بول.

وأكد العكر بأن هذه الاتفاقية ستساهم في دعم شريحة واسعة من المرضى من ذوي الدخل المحدود والذين هم بحاجة إلى إجراء عمليات في العينين، وذلك لمساعدتهم على الابصار بشكل أفضل وممارسة حياتهم اليومية وأعمالهم.

وصرح العكر بأن مجموعة الاتصالات تولي اهتماماً خاصاً بقطاع الصحة بمعطياته المختلفة من تجهيزات وأدوية وعلاج وتوعية، لذلك خصصت المجموعة دائماً جزءاً من ميزانية المسؤولية الاجتماعية لدعم هذا القطاع والعمل على تطويره سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة، مضيفاً "لقد وجهنا هذا الدعم للفئات المهمشة في قطاع غزة، لما يعانيه القطاع من نقص في المعدات الطبية والأدوية، نتيجة الحصار والأوضاع الاقتصادية الصعبة هناك.

وشدد العكر على أن المجموعة ستسعى دائماً لتنفيذ المشاريع التنموية التي تخدم جميع القطاعات المهمة في المجتمع، والإسهام في تعزيز الوسائل المتاحة لتطوير قطاع الصحة في فلسطين، كما وشكر العكر طاقم مستشفى سانت جون على جهودهم من اجل توفير أفضل الخدمات الطبية للمرضى.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لمجموعة مستشفى سانت جون بأن الحالات جرى اختيارها وفق صعوبتها وليس الفئة العمرية، وان التكلفة الأساسية لكل عملية تقدر بـ3 آلاف شيقل، مشيراً إلى أن أكثر من 80 ألف مريض يعانون من مشاكل في البصر.
وأوضح أن الطاقم الطبي الذي سيشرف على إجراء العمليات محلي، وأنه جرى اختيار أكفأ الأطباء في مجال العيون للقيام بتلك المهمة الإنسانية.

وشكر بول مجموعة الاتصالات الفلسطينية على دعمها للمستشفى وتقديم العون للمرضى ذوي الدخل المحدود في المناطق المهمشة في قطاع غزة، وأشاد بدور مجموعة الاتصالات التنموي في فلسطين والمساهمة في رفع العناء عن هذه الفئات المحرومة، مضيفاً بأن هذه العمليات التي سيتم إجراؤها للمرضى ستساهم في تحسين نظرهم وإعانتهم على ممارسة حياتهم اليومية وأعمالهم بشكل أفضل.

ملفات أخرى متعلفة