قطر : لا يحق للسعودية التدخل بصفقة "أس400"

صورة أرشيفية
الدوحة - فلسطين أون لاين

أكد سفير دولة قطر لدى روسيا فهد بن محمد العطية أن الدوحة مستمرة في التعاون مع الجانب الروسي في المجالات كافة، بما فيها المجالان الأمني والدفاعي، وذلك في تصريحات أدلى بها لوكالة سبوتنيك الروسية، ردا على ما تناولته وسائل إعلام عن تهديدات سعودية لقطر بشن حرب عليها إذا اشترت منظومة "أس400" من روسيا.

وأشار العطية في تصريحاته إلى أنه لا يحق لا للسعودية ولا لأي دولة أخرى أن تفرض أي شكل من الضغوط، وأن هذا يعد تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية سواء لروسيا أو لقطر.

كما شدد على مبدأ سيادة بلاده وحقها في الدفاع عن نفسها، والدخول في شراكات شرعية مع دول أخرى.

وأضاف العطية أن قطر ترفض تصريحات السعودية إن ثبتت صحتها، فالعالم لا يعيش في عصر قانون الغاب القائم على تهديد الدول المنضوية تحت مظلة الأمم المتحدة.

والاثنين الماضي نقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن رئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبد الله آل محمود قوله إن روسيا وقطر ستواصلان المشاورات بشأن توريد منظومة "أس400" الصاروخية.

وأثناء وجوده بالعاصمة الروسية موسكو في زيارة رسمية، أضاف آل محمود أنه لا حق للسعودية في التدخل فيما يخص قطر وروسيا.

من جهته قال رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين تعقيبا على معارضة الرياض صفقة "أس400" إنه "لا حق لديهم بالتدخل في شؤوننا".

وكانت صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية كشفت مطلع الشهر الجاري أن القادة الأميركيين والبريطانيين تلقوا رسالة من ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز مماثلة لتلك التي أرسلها إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يهدد فيها باستخدام القوة العسكرية ضد قطر إذا حصلت الدوحة على المنظومة الدفاعية الروسية.

وتشهد منطقة الخليج أسوأ أزمة في تاريخها، عندما قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر يوم 5 يونيو/حزيران 2017، وفرضت عليها حصارا بدعوى دعمها الإرهاب، في حين تنفي الدوحة تلك المزاعم وتتهم الرباعي العربي بالسعي لفرض الوصاية على قرارها الوطني. وتبذل الكويت جهود وساطة للتقريب بين الجانبين، إلا أنها لم تثمر أي تقدم حتى اليوم.

المصدر : الجزيرة