صحفيون بغزة يتضامنون مع "كاتبة" معتقلة في سجون الاحتلال

صورة أرشيفية
غزة- الأناضول

أعرب العشرات من الصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة، الأربعاء، عن تضامنهم مع الكاتبة لمى خاطر، المعتقلة داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال وقفة، نظّمها منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمدينة غزة.

ورفع الصحفيون المشاركون في الوقفة لافتات تُطالب بعضها بوقف الانتهاكات المرتكبة بحق الصحفيين الفلسطينيين.

وقال خضر الجمالي، رئيس مجلس إدارة المنتدى في كلمة له خلال مشاركته في الوقفة: "بعد مرور 34 يوما من التحقيق مع الكاتبة الصحفية لمى خاطر، تم نقلها من مركز التحقيق إلى السجن".

وتابع الجمالي: "نعلن أن الاحتلال الإسرائيلي ترتكب العديد من الانتهاكات لتكميم الأفواه التي تصدح بالحقيقة وتقاوم الاحتلال بالصورة والمقال والتقرير في مختلف وسائل الاعلام".

وبيّن أن من بين تلك الانتهاكات "مواصلة اعتقال الصحفيين، والاعتداء عليهم، واستهدافهم بشكل مباشر خاصة في مسيرات العودة قرب حدود غزة".

وأدان الجمالي "سلسلة الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الصحفيين"، مستنكراً في ذات الوقت اعتقال "خاطر" ضمن أكثر من 20 صحفيا وصحفية معتقلون في سجون إسرائيل.

و"خاطر" هي كاتبة في عدد من المواقع الإلكترونية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، و أم لخمسة أطفال.

ويعتقل الاحتلال في سجونها نحو 6500 فلسطيني بينهم 63 سيدة، حسب إحصائيات رسمية فلسطينية.