إقرأ المزيد


​ثلاث إصابات بصفوف جيش الاحتلال خلال تدريبات في الجولان

الناصرة - قدس برس

أفاد موقع "واللا الإخباري" العبري، بأن ثلاثة جنود إسرائيليون أصيبوا، اليوم الأربعاء، بانقلاب دبابة خلال تدريب لكتيبة مدرعات في مرتفعات الجولان السورية المحتلة.


وقال الموقع العبري، إنه تم نقل المصابين الثلاثة إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج (دون توضيح طبيعة الإصابات)، مشيرًا إلى أن الجيش قرر فتح تحقيق في الحادث لمعرفة ما إذا كان الحادث ناتج عن خطأ بشري أو نتيجة الإهمال.

وفي نهاية الأسبوع الماضي، أصيب جندي إسرائيلي بجروح خطيرة في قاعدة عسكرية إثر انفجار قنبلة يدوية خلال تدريب، وتم نقله إلى مستشفى "سوروكا" في مدينة بئر السبع (جنوبي فلسطين المحتلة) لتلقي العلاج، وفتحت الشرطة العسكرية تحقيقًا في ملابسات القضية.

وصرّح مصدر طبي في المستشفى، بأن حالة الجندي لا تزال صعبة، وتم نقله إلى وحدة العناية المركزة العامة، حيث يعاني من إصابات خطيرة في الرأس.

يشار إلى أن عام 2016 شهد مقتل 41 جنديًّا إسرائيليًّا إثر حوادث مختلفة، بارتفاع خمسة جنود عن العام 2015، الذي قتل خلاله 36 جنديًّا؛ نتيجة عمليات للمقاومة الفلسطينية وتدريبات عسكرية وحوادث سير، وظروف مختلفة؛ منها الانتحار.

ووفق معطيات نشرها موقع "واللا الإخباري"، فإن 15 جنديًّا من أصل 41 قتلوا نتيجة إقدامهم على الانتحار.

ومن الجدير بالذكر أن قوات الاحتلال، قد بدأت تدريبًا عسكريًا هو الأكبر من نوعه منذ 20 عامًا على الحدود الشمالية مع لبنان بمشاركة عشرات آلاف الجنود وعشرات الطائرات الحربية والقطع البحرية، يحاكي اندلاع حرب شاملة مع "حزب الله" يتم خلاله احتلال أجزاء من لبنان، وتسلل عناصر من الحزب اللبناني إلى إحدى المستوطنات القريبة من الحدود اللبنانية.