تراجع إنتاج أكبر حقل في ليبيا إلى 80 ألف برميل يوميا

طرابلس - الأناضول

قال مصدر في حقل الشرارة النفطي (أكبر حقول ليبيا)، الأحد، إن إنتاج الحقل تراجع إلى 80 ألف برميل يوميا، نزولا من 250 ألفا.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن سبب التراجع يعود إلى إغلاق 3 محطات رئيسة، نتيجة تردي الأوضاع الأمنية في الحقل، عقب عملية اختطاف 4 موظفين يعملون بالحقل، أمس السبت.

ويعمل حقل الشرارة في الوقت الحالي، على محطة واحدة فقط، بعد إغلاق المحطات الأخرى، كإجراء احترازي من الحقل، نظراً لبعد تلك المحطات عن المقر الرئيس للحقل.

وزاد المصدر: الأوضاع الأمنية داخل الحقل اليوم، تعتبر مستقرة، مع استمرار عمليات البحث عن المجموعة التي اختطفت الموظفين.

وأمس السبت، أكدت المؤسسة الوطنية للنفط، إقدام مسلحين مجهولين على اختطاف 4 موظفين يعملون في المحطة رقم "186" التابعة لحقل "الشرارة" النفطي، جنوبي ليبيا.

وأفادت المؤسسة، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، أن أربعة موظفين (دون تحديد جنسياتهم) اختطفوا من قبل المهاجمين، مشيرةً أنه تم إطلاق سراح اثنين منهم.

وفي اليوم نفسه، صرّح أمني للأناضول، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن المختطفين هم ثلاثة مهندسين ليبيين ورابع روماني.

وأضاف المصدر، أن المجموعة المسلحة التي اختطفت المهندسين مجهولة الهوية، فيما استبعد انتماءها لتنظيم "داعش" الإرهابي.

وليبيا، عضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، بمتوسط إنتاج يومي في يونيو/ حزيران الماضي، بلغ 708 آلاف برميل.

مواضيع متعلقة: