تشييع شهيد متأثراً بإصابته في "مجزرة غزة"

غزة - فلسطين أون لاين

شيّع العشرات من المواطنين، الخميس، جثمان الفتى استشهد مساء أمس، متأثراً بإصابته التي أصيب بها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال أحداث "مجزرة غزة" في 14 مايو/ أيار الماضي.

وأدّى المشيّعون صلاة الجنازة على جثمان الشاب "محمود ماجد الغرابلي" (16 عاماً)، في المسجد العمري الكبير بمدينة غزة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية، قد أعلنت، أمس، عن استشهاد "الغرابلي"، متأثرا بجراحه التي أصيب بها في الرأس برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي شرقي غزة.

وباستشهاد "الغرابلي" يرتفع عدد الشهداء الذين ارتقوا برصاص الاحتلال، منذ انطلاق فعاليات مسيرة العودة في 30 مارس/آذار الماضي، إلى 136، فيما جرح نحو 15 ألف و500 آخرين.

وضمن فعاليات المسيرة، يتظاهر آلاف قرب السياج الفاصل، للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها في 1948، ورفع الحصار عن قطاع غزة.

مواضيع متعلقة: