وزير الدفاع الأمريكي يزور الصين خلال أيام

صورة أرشيفية
واشنطن - الأناضول

يعتزم وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، زيارة الصين خلال الأيام القليلة المقبلة، ليكون أول شخص بهذا المنصب في إدارة الرئيس دونالد ترامب يزور هذا البلد الآسيوي.

وتأتي الزيارة في وقت يتزايد فيه النزاع بين واشنطن وبكين حول مبيعات الأسلحة الأمريكية لتايوان، وتوسيع الصين تواجدها العسكري في الخارج، وفق وكالة "أسوشييتد برس".

وقالت الوكالة، إن ماتيس الذي سبق وأن اتّهم الصين باتباعها سياسة "التخويف والإكراه" في بحر الصين الجنوبي، سيزور العاصمة بكين، هذا الأسبوع، دون ذكر يوم محدد.

وتأتي الزيارة للتأكيد على حاجة كل من الولايات المتحدة وغريمتها الصين، للعمل معًا رغم الخلافات المتزايدة والشكوك المتبادلة، وفق المصدر نفسه.

وفي 15 يونيو/ حزيران الجاري، أعلن ترامب فرض رسوم جمركية بنسبة 25 بالمائة على سلع صينية مستوردة بقيمة 50 مليار دولار تتضمن "تكنولوجيا صناعية غاية في الأهمية"، فيما كان رد الصين بفرض ضريبة مماثلة على السلع الأمريكية.

والأسبوع الماضي، صعّد ترامب من تهديداته تجاه الصين، وأعلن أن إدارته ستحدد سلعاً صينية بقيمة 200 مليار دولار، قد تواجه رسوماً جديدة بنسبة 10 بالمائة، ردا على قرار الصين.

مواضيع متعلقة: