هنية يستنكر قتل بن لادن

استنكر رئيس الحكومة الفلسطينية إسماعيل هنية، الإثنين 2-5-2011، اغتيال زعيم القاعدة أسامة بن لادن، مديناً السياسة الأميركية "القائمة على سفك الدم العربي والإسلامي".

وقال هنية في لقاء مع عدد من الصحفيين في غزة:" نستنكر اغتيال إنسان مسلم وعربي ونسأل الله أن يتغمده برحمته".

وأضاف:" إن صحت الأخبار، فنعتقد أنه استمرار للسياسة الأميركية القائمة على البطش وسفك الدم العربي والإسلامي".

وفي سياق آخر، ذكر هنية أن وفد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قد توجه إلى القاهرة، حاملاً بحوزته أسماء مرشحة لرئاسة الحكومة المؤقتة ووزرائها.

ملفات أخرى متعلفة