إقرأ المزيد <


الحية يحذر من انفجار الوضع اذا استشهد أي من الأسرى

حذر عضو المكتب السياسي لحركة حماس الدكتور خليل الحية, الاحتلال الإسرائيلي من انفجار الأوضاع في قطاع غزة إذا أستشهد أي أسير فلسطيني في الزنازين, إثر تدهور حالتهم الصحية ووصولها إلى مرحلة الخطر الشديد.

وطالب الحية، خلال خطبة صلاة الجمعة 4-5-2012، التي أقيمت في خيمة التضامن مع الأسرى في ساحة الجندي المجهول بغزة، :"الشعوب العربية والإسلامية وكل أحرار العالم ومن يصرخ بالأسرى الفلسطينيين وعذاباتهم لأن يتحرك لمحاصرة السفارات الإسرائيلية في كل البلاد للضغط على الاحتلال للإفراج عن الأسرى الأبطال وتحقيق مطالبهم العادلة.

وأكد أنه آن الأوان للدول العربية والإسلامية والشعوب أن تتحرك لمحاصرة الاحتلال من أجل أن يعلم بأن للاحتلال ثمن باهظ عليه أن يدفعه, قائلاً:" إن ثمن الاحتلال غالي ولن يتحمله العدو الإسرائيلي ما دمنا نحاصره في كل بقاع الأرض.

وشدد على أن المجتمع الدولي الذي يضع القوانين الدولية والإنسانية لا ينظر إلى القضية الفلسطينية كما نظر إلى قضية أسر شاليط, مشيراً، عندما تتعلق القضية الإنسانية بالشعب الفلسطيني فإن هذه القوانين الإنسانية التي وضعتها المؤسسات الإنسانية لم تعد فاعلة.

ويخوض الأسرى الفلسطينيين في زنازين الاحتلال الإسرائيلي معركة الأمعاء الخاوية منذ 18 يوماً على التوالي, فيما يخوض الأسير بلال ذياب وثائر حلالة إضرابهما لليوم 68 على التوالي دون أن يتحرك العالم العربي والدولي نصرة لأسرنا الذين يتعرضون لخطر الموت.

ملفات أخرى متعلفة