نتائج البحث

  • الإعاقة السمعيّة.. يحددها اختصاصي السمعيات

    الإعاقة السمعية قد يولد الإنسان بها، ويمكنه أيضًا اكتسابها إما بحادث تعرض له، أو بسبب إصابة بالتهابات شديدة في الأذن الوسطى، أو ارتفاع في درجة حرارة جسمه لم يتم التعامل معه سريعًا، ويمكن أن تغفل بعض الأمهات عن ماهيتها.المدير الفني لمركز..

    • ١٩‏/٠٩‏/٢٠١٨ ١١:١٦:٣٠ ص
  • هل سنوات الخبرة تعيق الخريج عن الوظيفة؟

    يصف الكثير من الخريجين الشروط التي ترافق الإعلان للتقدم للوظيفة بالتعجيزية، خاصة أمام حديثي التخرج، خصيصًا فيما يتعلق بشرط سنوات الخبرة الذي يقف حاجزًا منيعًا أمام الخريج للتقدم بطلب الوظيفة المعلنة رغم أن كل الشروط المعلن عنها تنطبق عليه، وتخصصه..

    • ٠٥‏/٠٩‏/٢٠١٨ ١٢:٥٤:٥٣ م
  • ​شبح "الإعاقة المزمنة" يلاحق جرحى مسيرات "العودة" بغزة

    يلاحق شبح الإعاقات المزمنة أو المستديمة، الجرحى الفلسطينيين الذين أصيبوا برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال قمعه للمشاركين في مسيرة "العودة وكسر الحصار" المتواصلة على حدود قطاع غزة منذ أكثر من شهرين.ويمكث عشرات من هؤلاء الجرحى، داخل غرف..

    • ٠٦‏/٠٦‏/٢٠١٨ ١٢:١٦:٤٤ م
  • ​فادي أبو صلاح.. تحدى اعاقته واستشهد لأجل العودة

    لم يكن استشهاد الشاب فادي أبو صلاح، خلال مشاركته في مسيرة "العودة الكبرى"، شرقي محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة، مفاجئًا لكل من عرفه أو سمع عنه، وهو الذي كان يحلم بالعودة إلى قريته "سَلَمَة" قضاء مدينة يافا المحتلة.أبو صلاح (29 عامًا) فقد..

    • ١٥‏/٠٥‏/٢٠١٨ ١١:٥٢:٥٢ ص
  • ​جرحى لبّوا النداء.. فالإعاقة الحركية ليست عذرًا

    كما لو كانت وسام شرف، تحتفظ أجسادهم بآثارٍ تثبت دفاعهم عن وطنهم، فالإصابات تحوّلت إلى إعاقات حركية ترافقهم طيلة حياتهم، ومع ذلك لا يتركون مناسبة وطنية دون أن يضعوا بصمتهم فيها.. شبابٌ من ذوي الإعاقة آثروا الوطن على أنفسهم، ولبوا نداء الوطن فشاركوا..

    • ٠٤‏/٠٤‏/٢٠١٨ ١١:٥٩:٢٢ ص
  • ​شاهين.. بساقٍ واحدة وطرفٍ صناعي تخطّت الحواجز

    اتخذت من الثقة بنفسها رفيقة لها على مدار سنوات عمرها، وسلاحًا امتشقته لتشهره في وجه الظروف التي تعيقها، وتجاهلت نظرات من حولها وحديثهم المشفق عنها، فبإرادتها ستصل إلى ما تريد، خاصة أنها تؤمن أن الإعاقة ليست إعاقة الجسد، وإنما هي إعاقة العقل والتفك..

    • ٢٣‏/٠٧‏/٢٠١٧ ١:٠٦:٢٥ م
  • "أبو رحمة".. تعلّم التطريز في الخفاء ثم افتخر بمنتجاته

    عندما همس الشاب عمر أبو رحمة في أذن زوجته قائلًا: "أرغب في تعلم فن التطريز" ظنته بدايةً يمزح، لكنها حين نظرت إلى ذلك الحزم في عينيه عرفت كم كان جديا بطلبه.. على الفور أحضرت له قطعة من قماش "الكانافا"، وإبرة تطريز وخيوطًا بألوان علم فلسطين، ثم نموذ..

    • ١٨‏/٠٧‏/٢٠١٧ ٩:١٦:٠٧ ص
  • فتاة تركية تغلّبت على إعاقتها بالسباحة

    بدأت الطفلة التركية "نيل شاهين" السباحة وهي لا تزال في الثالثة من عمرها، كوسيلة علاجية تحسن من إصابتها بعيب خلقي ولدت به، إلا أن تلك الرياضة أصبحت مجال تفوقها بعد حصولها على 79 ميدالية، ومحور خططها المستقبلية التي ترغب بتتويجها بميدالية أولمبية.

    • ٠٨‏/٠٢‏/٢٠١٧ ١٢:٣١:٢١ م