الأردن: القضية الفلسطينية في خطر و(إسرائيل) تقوض حل الدولتين

عمّان – فلسطين أون لاين:

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي: إن القضية الفلسطينية تواجه خطرًا بسبب استمرار (إسرائيل) في إجراءاتها الأحادية اللا شرعية واللا قانونية التي تقوض "حل الدولتين" وفرص تحقيق التسوية.

وأكد الصفدي أن الموقف العربي من القضية الفلسطينية يركز على حقوق الشعب الفلسطيني كاملة، وبالأخص حقه أن ينعم بالحرية والدولة المستقلة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران 1967.

تصريحات وزير خارجية الأردن، جاءت خلال لقاء جمعه بأمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط في عمان، أمس، لبحث التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وتفعيل العمل العربي المشترك في مواجهة التحديات الماثلة أمام العالم العربي.

وأضاف: "الموقف العربي لا يقبل أي تغيير أو تبديل، وهو من أجل تحقيق السلام".

وأشار الصفدي إلى أن الجامعة العربية تعتبر مظلة العمل العربي المشترك التي لا بد من تقويتها وتعزيز دورها، في مواجهة التحديات المشتركة.

وشدد الصفدي على التزام الأردن بدعم جامعة الدول العربية وجهودها من أجل أن تحظى بكل ما تحتاجه من موارد وإمكانات. وتابع: "نعرف أن هنالك انتقادات كثيرة ونعرف أن هناك دور أكبر يمكن للجامعة أن تقوم به لكنها في النهاية تعكس إرادتنا المشتركة للعمل العربي المشترك".